الأمير ويليام وكيت ميدلتون يحتفلان...

مشاهير

الأمير ويليام وكيت ميدلتون يحتفلان بعيد الحب.. ماذا عن هاري وميغان؟

على الرغم من جدول أعمالهما المزدحم للغاية، قرر دوق ودوقة كامبريدج الأمير ويليام و كيت ميدلتون قضاء عيد الحب على طريقتهما الخاصة والمفضلة. وألغت كيت والأمير ويليام، ارتباطاتهما الرسمية ليوم الجمعة من أجل الاستمتاع ببعض الوقت معا في عيد الحب، حسبما ذكرت صحيفة "ديلي إكسبرس" البريطانية. كما أنه من المقرر أن ينهي الأمير جورج والأميرة شارلوت نصف الفصل الدراسي الأول، بعد ظهر الجمعة، وهذا يعني أن العائلة ستستمتع في الاحتفال بعشاء عائلي الليلة. وقالت كيت ميدلتون من قبل إن طريقتها المفضلة لقضاء إجازتها هي مع أسرتها وإنها تحب الطهي، وقد تخطط لوجبة خاصة لهذه المناسبة السعيدة. كما يمكن أن تسافر

على الرغم من جدول أعمالهما المزدحم للغاية، قرر دوق ودوقة كامبريدج الأمير ويليام و كيت ميدلتون قضاء عيد الحب على طريقتهما الخاصة والمفضلة.

وألغت كيت والأمير ويليام، ارتباطاتهما الرسمية ليوم الجمعة من أجل الاستمتاع ببعض الوقت معا في عيد الحب، حسبما ذكرت صحيفة "ديلي إكسبرس" البريطانية.

كما أنه من المقرر أن ينهي الأمير جورج والأميرة شارلوت نصف الفصل الدراسي الأول، بعد ظهر الجمعة، وهذا يعني أن العائلة ستستمتع في الاحتفال بعشاء عائلي الليلة.

وقالت كيت ميدلتون من قبل إن طريقتها المفضلة لقضاء إجازتها هي مع أسرتها وإنها تحب الطهي، وقد تخطط لوجبة خاصة لهذه المناسبة السعيدة.

كما يمكن أن تسافر عائلة كامبريدج إلى مدينة نورفولك الليلة للاستفادة القصوى من المناسبة والإجازة الخاصة بأطفالهما، وتعتبر كيت من عشاق الرياضة في الهواء الطلق وتشجع أطفالها على اللعب بالخارج قدر الإمكان.

في فبراير الماضي، ذكرت التقارير أن كيت قد أخذت جورج وشارلوت للسباحة في فندق فخم بالقرب من قاعة أنمير.

وبالنسبة للأمير هاري وزوجته ميغان ماركل سيكون الأمر مختلفا، حيث يقضيان عيد الحب بعيدا عن العائلة المالكة لأول مرة، بعد قرارهما بالتنحي عن الواجبات الملكية.

ويستعد الزوجان لقضاء يوم عيد الحب معا في كندا، بعد أن ترك الأمير هاري ميغان وحيدة في المنزل العام الماضي في عيد الحب، وسافر في رحلة طولها 700 ميل من بريطانيا إلى النرويج لتلقي تدريب على مشاة البحرية الملكية في ظروف القطب الشمالي.

ولكن استقبله جنود المارينز في بردفوس بالشموع وصور حفل الزفاف الملكي تكريما لزيارته.

ربما لم تكن ميغان تشعر بسعادة غامرة والتي اعترفت مسبقا بتقديسها وحبها الشديد لعيد الحب، لذا فإن سفر هاري الأمير هاري العام الماضي وتركها وحيدة، كان أمرا صعبا عليها.

وكان قد قرر الأمير هاري وميغان الشهر الماضي، الانفصال عن العائلة المالكة وترك المهام العليا والتركيز في حياتهما الخاصة وجني الأموال بطريقتهما.