ميرهان كيلر تقاضي تامر أمين بعد تشب...

مشاهير

ميرهان كيلر تقاضي تامر أمين بعد تشبيهها بمحمد رمضان.. وتطالب بتعويض!

عادت عارضة الأزياء المصرية، ميرهان كيلر إلى إثارة الجدل مجددا، بعد انتهاء أزمة اللاعب المصري عمرو وردة، التي تسببت في طرده من المنتخب عقب إثبات وجود رسائل بينهما عرضته لتهمة التحرش بها، وانتقلت الآن إلى مقاضاة الإعلامي تامر أمين بتهمة تشويه سمعتها. عارضة الأزياء ميرهان طالبت بتعويض ضخم قدره بـ 1.4 مليون درهم، من الإعلامي تامر أمين، بسبب سخريته منها وتشويه سمعتها، بعرضه صورة لها بجوار الفنان محمد رمضان، ونال منها بالسخرية والإهانة، حسب قولها، وذلك عقب حديثها في يونيو الماضي عن تحرش عمرو وردة و2 آخرين بها، عبر وسائل التواصل الاجتماعي. وتناولت صحف محلية تصريحات من محامي ميرهان، حول

عادت عارضة الأزياء المصرية، ميرهان كيلر إلى إثارة الجدل مجددا، بعد انتهاء أزمة اللاعب المصري عمرو وردة، التي تسببت في طرده من المنتخب عقب إثبات وجود رسائل بينهما عرضته لتهمة التحرش بها، وانتقلت الآن إلى مقاضاة الإعلامي تامر أمين بتهمة تشويه سمعتها.

عارضة الأزياء ميرهان طالبت بتعويض ضخم قدره بـ 1.4 مليون درهم، من الإعلامي تامر أمين، بسبب سخريته منها وتشويه سمعتها، بعرضه صورة لها بجوار الفنان محمد رمضان، ونال منها بالسخرية والإهانة، حسب قولها، وذلك عقب حديثها في يونيو الماضي عن تحرش عمرو وردة و2 آخرين بها، عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وتناولت صحف محلية تصريحات من محامي ميرهان، حول الدعوى التي أقامتها ضد "أمين"، وتواصلت مع الإعلامي المصري أيضا، الذي أوضح أنه شعر بالصدمة حينما علم بجلسة المحكمة، قائلا إنه قد يكون تعمد السخرية، لكن ليس الإهانة أو تشويه السمعة.

ما أغضب "ميرهان" هو عدم استماع تامر أمين للطرفين، وإنما حلل واجتهد دون أن يأخذ رأيها، أو يستضيفها في حلقة من أجل رؤية الحقيقة، فيما يخص بقضية تحرش اللاعبين، لكنه تطرق إلى وصفها بـ"قبيحة المظهر" فكيف تقع ضحية للتحرش؟، على أساس أنه دليل على كذبها وعدم تحرش اللاعبين بها، مؤكدة أنه ألحق بها ضررا نفسيا جسيما.

"ميرهان" أوصت محاميها في دبي بالمطالبة بتوقيع أقصى عقوبة على تامر أمين، حتى يكون عبرة لغيره من المتطاولين من دون التأكد، مستندة على أن برنامجه يشاهده الملايين؛ ما يعد تشويها لسمعتها بالسخرية والإهانة منها، وانتهاكه خصوصياتها، خاصة أنها ليست المرة الأولى التي يتعدى عليها أمين بالإساءة خلال برنامجه، حسبما جاء في الدعوى.

لم تكتف ميرهان بالتهم السابقة ضد "أمين" وحسب، بل أشارت في دعواها إلى أنها تلقت تهديدات بالقتل والتحرش من قبل العديد من المجهولين، عبر منصات السوشال ميديا، بعدما شاهدوا ما نشره الإعلامي المصري، ليس هذا فحسب، الأمر أغضب أيضا عائلتها، مؤكدة أن والدتها تعرضت لبعض المضايقات في الشوارع، حتى إنها لم تستطع الخروج من المنزل لبضعة شهور.

رد أمين جاء نافيا لكل الاتهامات التي أوردتها "ميرهان" في صحيفة دعواها ضده، لافتا إلى أنه تعامل مع القضية مثلما تعامل معها باقي زملائه من الإعلاميين، حيث كانت بطولة هامة وخرجت مصر منها بسبب فتنة أشيعت فجأة؛ إذ كان أبطال تهمة التحرش هم لاعبون أساسيون لهم دور كبير وهام في البطولة، مؤكدا أن عارضة الأزياء عرضت نفسها للفضيحة وليس هو كما تدعي، أي أنها من فتحت على نفسها باب الإهانة من قبل النشطاء وليس تناوله للقضية.

جدير بالذكر أن عارضة الأزياء ميرهان كيلر كانت فجرت قبل 7 أشهر أزمة التحرش ضد عمرو وردة نجم المنتخب المصري على هامش تواجد الأخير برفقة الفراعنة في معسكره المغلق حاليا، حيث يخوض منافسات كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم 2019.

وعلق الإعلامي تامر أمين ساخرا، قائلا: "مينفعش وردة والونش يتحرشوا بمحمد رمضان، ده محمد رمضان يتحرش بعشرة زيهم، أكيد ميرهان دي كانت فرحانة، صلي على النبي واقلع الباروكة دي يلا".