مشاهير

عمرها 37 عامًا وأمّ لـ 4 أطفال.. روسية تحصد لقب "ملكة جمال المتزوجات"!

تمكنت الروسية كسينيا كريفكو أمس السبت من الحصول على لقب ملكة جمال سيدات العالم "مسز غلوب"، في ختام المسابقة التي استضافتها مدينة شينزين الصينية. وفي التفاصيل، استطاعت كسينيا البالغة من العمر 37 عامًا والتي هي أمّ لأربعة أبناء وتعمل مذيعة في التلفزيون ومؤلفة وتقدم التدريبات للنساء، ومولعة بالغوص والغناء ودراسة اللغات الأجنبية والرسم وممارسة اليوغا، استطاعت أن تسحر لجنة التحكيم لتنتزع لقب "سيدة العالم 2020"، من بين 75 متسابقة أخرى، حسب ما ذكرت وسائل الإعلام الروسية. وكريفو المولودة في سيبيريا، متزوجة من 10 أعوام، سبق لها أن فازت بلقب ملكة جمال روسيا 2019 - مسابقة الجمال للنساء المتزوجات - والتي

تمكنت الروسية كسينيا كريفكو أمس السبت من الحصول على لقب ملكة جمال سيدات العالم "مسز غلوب"، في ختام المسابقة التي استضافتها مدينة شينزين الصينية.

وفي التفاصيل، استطاعت كسينيا البالغة من العمر 37 عامًا والتي هي أمّ لأربعة أبناء وتعمل مذيعة في التلفزيون ومؤلفة وتقدم التدريبات للنساء، ومولعة بالغوص والغناء ودراسة اللغات الأجنبية والرسم وممارسة اليوغا، استطاعت أن تسحر لجنة التحكيم لتنتزع لقب "سيدة العالم 2020"، من بين 75 متسابقة أخرى، حسب ما ذكرت وسائل الإعلام الروسية.

وكريفو المولودة في سيبيريا، متزوجة من 10 أعوام، سبق لها أن فازت بلقب ملكة جمال روسيا 2019 - مسابقة الجمال للنساء المتزوجات - والتي أعطتها الضوء الأخضر للوصول إلى المستوى الدولي، لتعرض كسينيا زيها الوطني واللباس الرئيس للمسابقة في ليلةٍ حافلة.

يشار إلى أنَّ مسابقة "سيدة العالم" أو "مسز غلوب"، مسابقة سنوية تضم مشاركات متزوجات من جميع أنحاء العالم، لمن تتراوح أعمارهن بين 25 عامًا و50 عامًا، وأن تكون المتسابقات حاصلات على تعليم عال، وتعتبر أكبر مسابقة في العالم وأكثرها شهرة للنساء المتزوجات، وتشارك المسابقة بشكل كبير في الأعمال الخيرية، ويتم جمع الأموال لصالح المنظمة الخيرية المحتاجة في أكثر من 70 دولة في جميع أنحاء العالم.

ووفقًا للمسابقة، تخوض المشاركات عدة مراحل وتصفيات على مدى أسبوع تقريبًا، وصولًا إلى النهائي، حيث يتم اختيار الفائزات بتصويت لجنة التحكيم والتي تضم 37 عضوًا من الجنسين.

يُذكر أنَّ لبنان هو البلد العربي الوحيد الذي تمكنت المشاركات منه من انتزاع اللقب مرتين في الأعوام 2000 و2016 عن طريق كلود عطية، التي فازت من بين 36 متسابقة.

فيما سيلفيا يمين التي تفوقت على 60 مشاركة، تنحدر من عائلة متوسطة في بلدة زغرتا اللبنانية، ولها ابن وحيد يبلغ 18 عامًا، وهي مهندسة تخرجت من كلية التصميم في جامعة هارفارد الأمريكية، وأستاذة جامعية شاركت في المسابقة وتمكنّت من نيل اللقب بجمالها وذكائها؛ إذ تتوزع نسب التقويم مابين شخصية المتباريات التي تُقيّم في سهرة تسبق سهرة التتويج بنسبة 40 في المئة، والحضور والجمال اللذان يقيمان في ليلة التتويج بنسبة 60 في المئة.


 

قد يعجبك ايضاً