مشاهير

نتحدّاكِ أن تُفرّقي بين أريانا غراندي وشبيهتها التي تصغرها بـ 12 عامًا!

بينَ الفينة والأخرى، يُبهر أحد المُعجبين جماهير العالم بسبب الشّبه الذي يجمعهُ بنجمٍ مُعيّن، سواءً كانَ ذلك شبهًا طبيعيًّا في ملامح الوجه وشكل الجسد، أو عن طريق اقتباس ستايل الفنان من شعرٍ ومكياجٍ وأزياء. وفي الأيّام القليلة الماضية، ظهرت مُراهقة أمريكية تعيشُ في ولاية كاليفورنيا تُدعى "بيج نيمان"، وتبلغ من العُمر 14 عامًا، أذهلت كُل من رآها في الواقع أو عن طريق الصّور، بسبب التّشابه غير المعقول الذي يجمعها بالمُغنّية العالمية أريانا غراندي، 26 عامًا. وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فقد وصفت بيج بأنها "غير قابلة للتمييز" عن أريانا، بل وبالغت في تشبيههما كأنّها توأمها التي انفصلت عنها مُنذ الولادة.

بينَ الفينة والأخرى، يُبهر أحد المُعجبين جماهير العالم بسبب الشّبه الذي يجمعهُ بنجمٍ مُعيّن، سواءً كانَ ذلك شبهًا طبيعيًّا في ملامح الوجه وشكل الجسد، أو عن طريق اقتباس ستايل الفنان من شعرٍ ومكياجٍ وأزياء.

وفي الأيّام القليلة الماضية، ظهرت مُراهقة أمريكية تعيشُ في ولاية كاليفورنيا تُدعى "بيج نيمان"، وتبلغ من العُمر 14 عامًا، أذهلت كُل من رآها في الواقع أو عن طريق الصّور، بسبب التّشابه غير المعقول الذي يجمعها بالمُغنّية العالمية أريانا غراندي، 26 عامًا.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فقد وصفت بيج بأنها "غير قابلة للتمييز" عن أريانا، بل وبالغت في تشبيههما كأنّها توأمها التي انفصلت عنها مُنذ الولادة.

وبدأ أمرُ تشبيه نيمان لغراندي على نِطاقٍ ضيّقٍ عندما كانت في المدرسة وتبلغ من العُمر 10 أعوام، وبعد 4 سنوات ومليون مُتابع عبر تطبيق "تيك توك"، وجدت الفتاة السّمراء شُهرتها عبر الإنترنت.

ومن الأمور التي أوصلت بيج لهذه الشّهرة الضّخمة، شبه ملامحها الطبيعية بملامح أريانا، وقالت بأنها عندما استأذنت والدتها لكي تضع المكياج وتعتمد نفس تسريحة شعر أريانا غراندي الأيقونية، أضافت عناصرَ شبهٍ زادت من عناصر جذب النّاس لها.

img

ومن الأسرار التي كشفتها نيمان عن سر نجاح الشّبه بينهما، هو أنّ أصولهما إيطالية أمريكية، فاسم أريانا الأخير الكامل "غراندي-بوتيرا"، وبيج تصف نفسها بأنها تنحدر من أصولٍ صقلية أبروزيسية (مناطق في إيطاليا).

تمتلك الفتاة المُراهقة 40 ألف مُتابع على إنستغرام حتّى اللحظة، وعادةً ما تُشارك جُمهورها بمُحتوى خاص بها كمؤثّرة لها حقوقها الخاصة.

وفي لقاءٍ سابقٍ لها مع مجلّة Dazed في فبراير الماضي، قالت بيج عن جمهور أريانا: "عندما بدأت بنشر الشّبه بيني وبينها، كان بعض جُمهور أريانا الأطيب على الإطلاق، لكنّ النّصف الثاني كانوا ألئَم النّاس الذين يُمكنك رؤيتهم على الإنترنت".

واستطردت قائلةً: "مُعجبو أريانا يشعرون بالإهانة عندما يقوم أحدهم بفعلِ شيءٍ شبيهٍ بنجمتهم، ويقولون "كوني نفسك"، أو شيءٍ من قبيل أنهم لا يُحبون السّارقين، أو أنه لا يوجد إلّا أريانا واحدة وأنّك لن تكوني هي".

وعلى الرّغم من كُل هذا الكُره، فلم تتوقّف بيج عن القيام بشغفها كشبيهة أريانا غراندي، ولا تزال تستلهم إطلالتها من ألبوماتها، وأزيائها على المسرح، وإطلالاتها من الكليبات.