فيحان يكشفُ تفاصيل جديدة بشأن مشوار...

مشاهير

فيحان يكشفُ تفاصيل جديدة بشأن مشواره الدراسي.. ويوجّه رسالةً لمنتقديه!

خرج نجم السوشيال ميديا السعودي، الشهير بـ"فيحان"، عن صمته، وكشف كواليس جديدة حول مشواره الدراسي والذي أثار الكثير من الجدل في الفترة الأخيرة. واعترف فيحان لأول مرة، بأنه لم يستكمل دراسته الجامعية، مؤكدًا أن ظروف الحياة لم تخدمه لاستكمال دراسته ودخول الجامعة، لافتًا إلى أن البعض يحملون له أنه لم يستكمل دراسته ويعيش حياة رغدة، إلا أنه كان في فترة المراهقة يتحمّل مسؤولية كبيرة. وقال النجم السعودي في تغريدة نشرها عبر حسابه على موقع "تويتر"، "درست 12 سنة ولكن ظروف الحياة لم تخدمني لكي أكمل دراستي وأدخل الجامعة ممكن أصحاب الشهادات شايلين علي، إني لم أتعب دراسيًا وكسبت حياة رغدة

خرج نجم السوشيال ميديا السعودي، الشهير بـ"فيحان"، عن صمته، وكشف كواليس جديدة حول مشواره الدراسي والذي أثار الكثير من الجدل في الفترة الأخيرة.

واعترف فيحان لأول مرة، بأنه لم يستكمل دراسته الجامعية، مؤكدًا أن ظروف الحياة لم تخدمه لاستكمال دراسته ودخول الجامعة، لافتًا إلى أن البعض يحملون له أنه لم يستكمل دراسته ويعيش حياة رغدة، إلا أنه كان في فترة المراهقة يتحمّل مسؤولية كبيرة.

وقال النجم السعودي في تغريدة نشرها عبر حسابه على موقع "تويتر"، "درست 12 سنة ولكن ظروف الحياة لم تخدمني لكي أكمل دراستي وأدخل الجامعة ممكن أصحاب الشهادات شايلين علي، إني لم أتعب دراسيًا وكسبت حياة رغدة أكثر منهم ولكن في مراهقتي كنت أتحمل مسؤولية كبيرة غير الدراسة".

وحول الانتقادات الكثيرة التي تعرّض لها، علّق فيحان قائلًا "هالأيام أغلب اللي يملكون الشهادات متسلطين علي وكأني مسوي لهم شيء، معك شهادة الله يوفقك ويسعدك بس لا تزعجني فيها، وأتمنى تكملون دراستكم وتأخذون شهادة الأخلاق واحترام أذواق الناس، أسف نسيت إن الأخلاق غير مرتبطة في الشهادة عشان كذا البعض يحس بالنقص".

يُذكر أن فيحان كان قد حلّ ضيفًا على برنامج "حراك مع ملاك" على قناة "أم بي سي"، في حلقة أثارت الجدل، بسبب تصريحات للضيوف خاصةً نجمتي مواقع التواصل الطفلتين وعد العساف ورندا الشهيلي.

كما طرحت الإعلامية ملاك الحسيني، سؤالاً على فيحان، يتعلّق بمستواه التعليمي، حيث واجهته بالقول إن "كان شخصًا مؤهلًا لكتابة محتوى موجّه للأطفال"، مؤكدًا أنه كذلك.

واعترف فيحان بحصوله فقط على "الشهادة الثانوية"، موضحًا أن الشهادة ليست مقياسًا، وأن هناك أشخاصًا لديهم شهادات وعقولهم فارغة، مضيفًا أنه يعتمد على الثقافة الشعبية في تقديم المحتوى للأطفال.