ميلانيا ترامب تُثير السُّخرية من إط...

مشاهير

ميلانيا ترامب تُثير السُّخرية من إطلالتها هذه.. شاهدي!

بدت السيدة الأمريكية الأولى ميلانيا ترامب أنيقةً كعادتها عندما عادت إلى البيت الأبيض بعد زيارة مفاجئة للعراق مع زوجها، لكن سبّبت ملابسها الجدل والسخرية على وسائل التواصل الاجتماعي. وارتدت ميلانيا، 48 عامًا، معطفًا زمرديًا أخضر مع سروال بلون الجلد، ولكن اللون بدا وكأنها لا ترتدي شيئًا في النصف السفلي، وفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية. ولم يمضِ وقت طويل قبل أن يندلع نقاش ساخر في "تويتر"، فكتب أحدهم: "ميلانيا ترتدي فقط معطفا أخضر وملابس داخلية.. لا سراويل أو تنورة". وقال آخر: "بدا الأمر وكأن ميلانيا بلا سروال، حتى رأيت التجاعيد في النسيج، بينما كانت تسير على الدرج"، وكتبت أخرى:" أحببت معطف

بدت السيدة الأمريكية الأولى ميلانيا ترامب أنيقةً كعادتها عندما عادت إلى البيت الأبيض بعد زيارة مفاجئة للعراق مع زوجها، لكن سبّبت ملابسها الجدل والسخرية على وسائل التواصل الاجتماعي.

وارتدت ميلانيا، 48 عامًا، معطفًا زمرديًا أخضر مع سروال بلون الجلد، ولكن اللون بدا وكأنها لا ترتدي شيئًا في النصف السفلي، وفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

img

ولم يمضِ وقت طويل قبل أن يندلع نقاش ساخر في "تويتر"، فكتب أحدهم: "ميلانيا ترتدي فقط معطفا أخضر وملابس داخلية.. لا سراويل أو تنورة".

وقال آخر: "بدا الأمر وكأن ميلانيا بلا سروال، حتى رأيت التجاعيد في النسيج، بينما كانت تسير على الدرج"، وكتبت أخرى:" أحببت معطف ميلانيا جدًا ولكنه يحتاج إلى تنورة أو سروال تحته".

واختارت السيدة الأولى معطفًا براقًا أخضر اللون، وعقدت على يد زوجها وهي تسير عبر الحديقة الجنوبية وإلى البيت الأبيض.

img

وبينما كان بعض الأتباع يسارعون في السخرية من ميلانيا، أشاد آخرون بها ووصفوها بأنها "امرأة شجاعة" لزيارة منطقة الحرب، حيث كانت هذه أول رحلة يقوم بها الزوجان إلى منطقة قتال في فترة ترامب التي قضاها في منصبه.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قام بزيارة غير مُعلنة إلى القوات الأمريكية في العراق، لتصبح سادس زيارة يقوم بها رئيس للولايات المتحدة إلى هناك، لكنها المرة الأولى التي يصطحب فيها رئيس زوجته إلى منطقة تعتبر "نشطة عسكريًا" سواءً في العراق أو أفغانستان.

img