مشاهير

الملكة إليزابيث الثانية تعتزم التخلي عن العرش قريبًا!

الملكة إليزابيث الثانية تعتزم التخل...

تعتزم ملكة إنجلترا، إليزابيث الثانية، التّخلي عن العرش الملكي في غضون 3 أعوام كي تتيح الفرصة لنجلها، الأمير تشارلز، ليخلفها في تولي مقاليد الحكم. وأفادت بهذا الخصوص صحيفة "ذا صن" البريطانية بأنّ الملكة تعتزم التنحي وهي في سن الـ95 عاماً، ومن ثم السماح لنجلها بتولي مقاليد الحكم وهي ما تزال على قيد الحياة. وتعتبر الملكة إليزابيث، التي تبلغ من العمر الآن 92 عاماً، هي أقدم وأكثر ملكة بقيت على العرش الملكي منذ أن تم تتويجها في العام 1952. وتنبأ كتاب جديد للمراسل الملكي، روبرت جوبسون، بأن تقوم الملكة بتلك الخطوة في غضون 3 أعوام من الآن، وفي المقابل، لم يصدر

تعتزم ملكة إنجلترا، إليزابيث الثانية، التّخلي عن العرش الملكي في غضون 3 أعوام كي تتيح الفرصة لنجلها، الأمير تشارلز، ليخلفها في تولي مقاليد الحكم.

وأفادت بهذا الخصوص صحيفة "ذا صن" البريطانية بأنّ الملكة تعتزم التنحي وهي في سن الـ95 عاماً، ومن ثم السماح لنجلها بتولي مقاليد الحكم وهي ما تزال على قيد الحياة.

وتعتبر الملكة إليزابيث، التي تبلغ من العمر الآن 92 عاماً، هي أقدم وأكثر ملكة بقيت على العرش الملكي منذ أن تم تتويجها في العام 1952. وتنبأ كتاب جديد للمراسل الملكي، روبرت جوبسون، بأن تقوم الملكة بتلك الخطوة في غضون 3 أعوام من الآن، وفي المقابل، لم يصدر عن الأمير تشارلز أو ممثليه أية تعليقات بهذا الصدد.

وأكد جوبسون في كتابه أن الملكة متفهمة لمسألة سنها، وأنها تتمنى أن يتم انتقال الحكم بشكل سلس عند وفاتها، وأنها تود تولي تشارلز الحكم وهي ما تزال على قيد الحياة.

كما زعم جوبسون في الكتاب، الذي جاء بعنوان ( تشارلز في سن الـ 70: خواطر، آمال وأحلام) وينتظر أن يتم إطلاقه في شهر نوفمبر المقبل، أن تشارلز كان يفكر بجدية في إلغاء زفافه على ديانا، لكنه خشي ردود الفعل العنيفة من جانب العائلة الملكية. 

وبرَّر جوبسون في الكتاب رغبة تشارلز في عدم إتمام زيجته على ديانا، بأنه سرعان ما أدرك أنهما غير مناسبين لبعضهما البعض بعد أن تقابلا سوياً حفنة من المرات.

اترك تعليقاً