مشاهير

عارضة فيكتوريا سيكريت نينا أكدال تهاجم مجلة موضة

عارضة فيكتوريا سيكريت نينا أكدال ته...

محتوى مدفوع

انتقدت عارضة فيكتوريا سيكريت "نينا أكدال" مجلة أزياء علنًا بعد أن ألغت المجلة الاتفاق بظهورها على غلافها. هاجمت العارضة المجلة التي لم يُكشف عن اسمها متهمة إياها بجرح ثقتها في جسمها بعد أن تلقى مدير أعمالها رسالة إلكترونية من المجلة تفيد بأن جلسة التصوير لم تعكس مواهب نينا ولا تتناسب مع سوقها. ووفقًا لمجلة "كوزموبوليتان" ادعت نينا أيضًا أن المحرر قال إن شكلها يختلف عما ذُكر في ملفها وأنها لم تتناسب مع الحجم الذي يريده. في منشور مطول على إنستغرام، أعربت العارضة عن غضبها وخيبة أملها في الواقع القاسي لهذه الصناعة، مشيرة إلى أن جسمها يتقلب بين مقاس 4 و6.

انتقدت عارضة فيكتوريا سيكريت "نينا أكدال" مجلة أزياء علنًا بعد أن ألغت المجلة الاتفاق بظهورها على غلافها.

هاجمت العارضة المجلة التي لم يُكشف عن اسمها متهمة إياها بجرح ثقتها في جسمها بعد أن تلقى مدير أعمالها رسالة إلكترونية من المجلة تفيد بأن جلسة التصوير لم تعكس مواهب نينا ولا تتناسب مع سوقها.

ووفقًا لمجلة "كوزموبوليتان" ادعت نينا أيضًا أن المحرر قال إن شكلها يختلف عما ذُكر في ملفها وأنها لم تتناسب مع الحجم الذي يريده.

في منشور مطول على إنستغرام، أعربت العارضة عن غضبها وخيبة أملها في الواقع القاسي لهذه الصناعة، مشيرة إلى أن جسمها يتقلب بين مقاس 4 و6.

وكتبت في المنشور: "عار عليكم، وشكرًا للمحرر الذي أكد لي مدى أهمية أن نعيش حقيقتنا ونقولها بصوت عال، وبغض النظر عن الحجم أو الهوية، أنا أحب جسدي".

وأضافت: "لقد قررت أن أنشر صورة لرفع الوعي والدعم لهذه القضية التي هي أكبر مني وتؤثر على الكثير من الناس داخل وخارج صناعة الأزياء، لأحث النساء في جميع أنحاء العالم على الاحتفال بأجسادهن، دعونا نجد طرقًا لدعم بعضنا البعض بدلًا من البحث عن طرق لهدم بعضنا البعض".

ومنذ نشرها، حصلت رسالة "نينا" على العديد من المشاركات وأكثر من 3 آلاف تعليقات داعمة.

اترك تعليقاً