مشاهير

شيرين عبدالوهاب لـ "فوشيا" عن الإساءة لنيل مصر: "كنت بهزر"

شيرين عبدالوهاب لـ "فوشيا" عن الإسا...

محتوى مدفوع

ردت الفنانة المصرية شيرين عبدالوهاب، على الهجوم الشرس الذي تعرضت له من قبل جمهورها ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، اعتراضاً على ما وصفوه بـ "السخرية" من مصر ونهر النيل، في آخر حفلاتها في لبنان. وكان أحد الحاضرين لحفل شيرين في لبنان قد طلب منها غناء أغنية "ماشربتش من نيلها"، لترد عليه الفنانة: "هيجيلك بلهارسيا.. اشرب مياه معدنية أحسن"، ما أثار ردود فعل غاضبة تجاهها. وقالت عبدالوهاب في تصريح خاص لموقع "فوشيا": "لن أضع رأسي وسط الرمال مثل النعام؛ لأنني قوية ولم أرتكب أي خطأ أحاسب عليه، الكارهون والمتربصون يعلقون المشانق للناس، فلا أرى أي مبرر أو دافع لحملة الهجوم التي شنها

ردت الفنانة المصرية شيرين عبدالوهاب، على الهجوم الشرس الذي تعرضت له من قبل جمهورها ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، اعتراضاً على ما وصفوه بـ "السخرية" من مصر ونهر النيل، في آخر حفلاتها في لبنان.

وكان أحد الحاضرين لحفل شيرين في لبنان قد طلب منها غناء أغنية "ماشربتش من نيلها"، لترد عليه الفنانة: "هيجيلك بلهارسيا.. اشرب مياه معدنية أحسن"، ما أثار ردود فعل غاضبة تجاهها.

وقالت عبدالوهاب في تصريح خاص لموقع "فوشيا": "لن أضع رأسي وسط الرمال مثل النعام؛ لأنني قوية ولم أرتكب أي خطأ أحاسب عليه، الكارهون والمتربصون يعلقون المشانق للناس، فلا أرى أي مبرر أو دافع لحملة الهجوم التي شنها الكارهون ضدي لعمل وقيعة بيني وبين الجمهور".

وأضافت: "بطبعي أحب الضحك وعندما طلب مني مستمع أن أغنى له مشربتش من نيلها رديت بضحك هيجيلك بلهارسيا، رد عفوي وبالمناسبة ممكن تسمعه في مصر مليون مرة لكن المتربصين قرروا أن يكون الإفيه حصري على شيرين عبدالوهاب".

وتابعت: "رغم كل شيء أثق بوعي جمهوري جداً وأعلم أنه لن يخذلني؛ لأنه يدرك جيداً أنني مُحبة لبلدي، ولأن التصريح هدفه رسم ضحكة حلوة على ملامح جمهوري وليس الإساءة إلى نيل بلدي الذي مشيت على شاطئه كثيراً، وتكلمت معه كثيراً عن أحلامي وطموحي وأفراحي وانكساراتي، أنا مصرية وعاشقة للنيل ووطنية جداً".

وواصلت حديثها: "خصومي يريدون محسابتي على نيتي وطريقة لبسي ومشيتي وضحكتي، لكن جمهوري يحبني ويغفر لي كل شيء، لذا أحترم جمهوري، ولا أحب الخروج عن النص".

وعن ردها على هجوم خصومها قالت: "تعلمت من تجارب الحياة النظر إلى الأمام وعدم الالتفات إلى محاولات الهدم".

وبشأن تحقيق نقابة الموسيقيين معها قالت: "لم يتم إخطاري بشكل رسمي ولكني مستعدة للتحقيق في أي وقت".

اترك تعليقاً