مشاهير

من معمودية شارلوت إلى معركة باشنديل.. كيت ميدلتون باللباس نفسه

من معمودية شارلوت إلى معركة باشنديل...

انضمت دوقة كامبريدج كيت ميدلتون وزوجها الأمير ويليام إلى رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي في بلجيكا، لإحياء ذكرى مرور مائة عام على اندلاع معركة باشنديل الشهيرة، التي جرت خلال الحرب العالمية الأولى. ووصلت دوقة كامبريدج مرتدية معطفاً أبيض حمل توقيع مصمم الأزياء البريطاني ألكسندر ماكوين، وارتدت قبعة بيضاء من "لوك آند كو" مع تسريحة شعر بأسلوب الكعكة، وأكملت إطلالتها بزوج من الحذاء الرمادي المطابق لحقيبة مخلب، مع أقراط اللؤلؤ. ولفتت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية في تقرير لها، إلى ظهور الدوقة بفستان ماكوين هذا لأول مرة خلال مراسم تعميد الأميرة شارلوت في كنيسة مريم المجدلية في ساندرينهام في مقاطعة نورفولك، في

انضمت دوقة كامبريدج كيت ميدلتون وزوجها الأمير ويليام إلى رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي في بلجيكا، لإحياء ذكرى مرور مائة عام على اندلاع معركة باشنديل الشهيرة، التي جرت خلال الحرب العالمية الأولى.

ووصلت دوقة كامبريدج مرتدية معطفاً أبيض حمل توقيع مصمم الأزياء البريطاني ألكسندر ماكوين، وارتدت قبعة بيضاء من "لوك آند كو" مع تسريحة شعر بأسلوب الكعكة، وأكملت إطلالتها بزوج من الحذاء الرمادي المطابق لحقيبة مخلب، مع أقراط اللؤلؤ.

ولفتت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية في تقرير لها، إلى ظهور الدوقة بفستان ماكوين هذا لأول مرة خلال مراسم تعميد الأميرة شارلوت في كنيسة مريم المجدلية في ساندرينهام في مقاطعة نورفولك، في حين أن قبعة "لوك آند كو" ظهرت بها في العام 2015. كما ارتدت الدوقة زياً مماثلاً عندما التقت الملك البلجيكي وزوجته الملكة في العام 2014، وكذلك كانت قد أعادت تكرار الإطلالة نفسها مع احتفال الملكة إليزابيث الثانية بعيد ميلادها الـ 90.

وكونها نجحت في إثبات نفسها كأيقونة في عالم الموضة، يظن البعض أن دوقة كامبريدج كيت ميدلتون لا ترتدي الملابس سوى مرة واحدة فقط ولكن الحقيقة هي مرتين، إذ كررت الدوقة ارتداء فستان أحمر خلال احتفالها بأعياد الكريسماس عام 2015، وهو الفستان عينه الذي ارتدته خلال استقبالها لحفل الفنون الدرامية فى قصر بكنجام في 2014.

وفي مارس 2015 ارتدت كيت ميدلتون معطفاً لونه "فوشيا"، خلال زيارتها لمركز ستيفن لورانس في إطار دورهما لمحاربة العنصرية في المملكة المتحدة، كانت ارتدته لأول مرة خلال زيارتها إلى نيويورك في ديسمبر 2014.

دوقة كمبريدج لم تكتفِ بارتداء فستان ذهبي اللون خلال أحد الأعياد في كنيسة القديس بولس بلندن فى يونيو عام 2012، ففضلت ارتداء الفستان الذي وقعه مصممها المفضل ألكسندر ماكوين، عام 2014 في حفل بحديقة القصر الملكي.

اترك تعليقاً