مشاهير

8 فضائح للعائلة الملكية البريطانية.. من الصعب نسيانها!

8 فضائح للعائلة الملكية البريطانية....

محتوى مدفوع

يمر معظم المشاهير بلحظات حرجة تتحول إلى فضائح بسبب تسليط الضوء على حياته نتيجة الشهرة التي يتمتع بها، ولا تختلف تلك القاعدة مع العائلة الملكية البريطانية، التي تعرضت لسلسلة من الفضائح على مر السنين. وبحسب مجلة "ماري كلير" مرت هذه العائلة  بما لا يقل عن 8 فضائح مدوية، تم نشرها في الصحف والمجلات، والتي تتمنى العائلة الملكية أن ينساها العالم بأسره. اقتحام غرفة نوم الملكة اليزابيث حدث ذلك الاختراق الأمني الملكي عام 1982، عندما تمكن رجل من اقتحام قصر باكنغهام وتسلل إلى غرفة نوم الملكة، ففي صباح أحد أيام يوليو، تسلق مايكل فاغان الجدار ووصل إلى غرفة نوم الملكة، وقد

يمر معظم المشاهير بلحظات حرجة تتحول إلى فضائح بسبب تسليط الضوء على حياته نتيجة الشهرة التي يتمتع بها، ولا تختلف تلك القاعدة مع العائلة الملكية البريطانية، التي تعرضت لسلسلة من الفضائح على مر السنين.

وبحسب مجلة "ماري كلير" مرت هذه العائلة  بما لا يقل عن 8 فضائح مدوية، تم نشرها في الصحف والمجلات، والتي تتمنى العائلة الملكية أن ينساها العالم بأسره.

اقتحام غرفة نوم الملكة اليزابيث

حدث ذلك الاختراق الأمني الملكي عام 1982، عندما تمكن رجل من اقتحام قصر باكنغهام وتسلل إلى غرفة نوم الملكة، ففي صباح أحد أيام يوليو، تسلق مايكل فاغان الجدار ووصل إلى غرفة نوم الملكة، وقد أفادت التقارير أنه تحدث مع الملكة لمدة 10 دقائق، وفي مقابلة قال المقتحم إنها خرجت من غرفتها عارية القدمين، وحتى يومنا لم يتضح لماذا قام المقتحم بذلك.

إرسال الأمير هاري إلى مركز إعادة تأهيل

ذهب الأمير هاري إلى مركز لإعادة التأهيل عندما كان في الـ 16 من عمره بعد تدخينه الماريجوانا (القنب). فبعد اكتشاف هذا الأمر، قرر الأمير تشارلز بمعاقبة ابنه من خلال إلحاقه بمركز لإعادة التأهيل لمدة يوم واحد. وكشفت التقارير أنه ذهب لمركز علاج في جنوب لندن.

طلب الأمير تشارلز للمشروبات الكحولية

على الرغم من أن الأمر قد لا يبدو فضيحة في أيامنا هذه، إلا أنه في عام 1963 أثار الأمير الشاب تشارلز جنون الكثيرين، عندما ذهب إلى حانة وطلب مشروباً كحولياً. وقد تصدر هذا الأمر عناوين الصحف الدولية.

مص إصبع قدم الدوقة سارة فيرغسون

في عام 1992، نشرت إحدى الصحف صورًا لـ "سارة فيرغسون" دوقة يورك في وضع مخل ومحرج جداً مع مليونير تكساس "جون براين"، حيث ظهر الأخير وهو يمص إصبع قدم الدوقة. ولكنه قال لإحدى الصحف إنه كان يُقبل قدمها.

السجل الجنائي للأميرة آني

في عام 2002، واجهت الأميرة آني تهمة بقيام أحد كلابها من سلالة البول ترير الانجليزي بمهاجمة طفلين. ووفقاً للتقارير، صدر حكم يلزم الأميرة بدفع غرامة قدرها 500 جنيه إسترليني مع ابقاء الكلب مربوطاً في العلن، وذهابه لبرنامج تدريبي بالإضافة لدفع 148 جنيها إسترلينيا كتكاليف رسوم المحكمة.

تسريب تسجيل صوتي لكاميلا باركر والأمير تشارلز

في 1992 بعد فترة وجيزة من إعلان انفصال الأميرة ديانا والأمير تشارلز، تم تسريب تسجيل محادثة خاصة وحميمة بين الأمير تشارلز وكاميلا باركر إلى العلن.

تسريب مكالمة بين الاميرة ديانا وجيمس جيلبي

في عام 1992 تم تسريب مكالمات خاصة بين الأميرة ديانا وصديقها "جيمس جيلبي"، والتي كان يشير فيها إلى "ديانا" بلقب "لذيذة" مراراً وتكراراً.

وفي مقابلة أجرتها لاحقاً، نفت الأميرة وجود أي علاقة بينهما، مضيفة أن "جيمس" هو شخص حنون ولكن لا توجد أي علاقة معه.

 إهانة الأمير تشارلز لأحد الصحافيين

لطالما كانت العلاقة بين العائلة المالكة البريطانية والصحافة مضطربة، ففي عام 2005 خلال رحلة للتزلج في "كلوستيرس" بجبال الألب السويسرية، أهان الأمير تشارلز أحد الصحفيين الذي يُدعى "نيكولاس ويتشل" عندما سأله عن خططه للزواج المقبل من كاميلا باركر. وقال لأولاده ويليام وهاري: "لا أستطيع تحمل هذا الرجل، هو فظيع حقاً".

اترك تعليقاً