مشاهير

أليكس رودريغز يقدّم التبرّعات في مسقط رأسه برفقة حبيبته لوبيز

أليكس رودريغز يقدّم التبرّعات في مس...

زار لاعب البيسبول العالمي أليكس رودريغز - 41 عاماً - مؤسسة MIR الخيرية الواقعة في مسقط رأسه جمهورية الدومينيكان، ورافقه في هذه الزيارة حبيبته المغنية العالمية جنيفر لوبيز- 47 عاماً، واستكمل الثنائي جولتهما في المدرسة الابتدائية التابعة لمؤسسة MIR. زرع كل من لوبيز ورودريغز البسمة على وجوه طُلّاب الابتدائية عبر التبرّع بحقائب مدرسية زاهية الألوان، بالإضافة إلى دفاتر وأقلام التلوين تساعدهم في عامهم الدراسي، حيث غمرت الفرحة أطفال المدرسة وكان ذلك واضحاً في الصور التي انتشرت أثناء عملية التبرّع. كانت لوبيز منشغلة بتوزيع الحقائب والألوان لكافة الطلّاب وساعدها على ذلك رودريغز، كما أنّها ظهرت في إحدى الصور وهي تتحدّث مع

زار لاعب البيسبول العالمي أليكس رودريغز - 41 عاماً - مؤسسة MIR الخيرية الواقعة في مسقط رأسه جمهورية الدومينيكان، ورافقه في هذه الزيارة حبيبته المغنية العالمية جنيفر لوبيز- 47 عاماً، واستكمل الثنائي جولتهما في المدرسة الابتدائية التابعة لمؤسسة MIR.

زرع كل من لوبيز ورودريغز البسمة على وجوه طُلّاب الابتدائية عبر التبرّع بحقائب مدرسية زاهية الألوان، بالإضافة إلى دفاتر وأقلام التلوين تساعدهم في عامهم الدراسي، حيث غمرت الفرحة أطفال المدرسة وكان ذلك واضحاً في الصور التي انتشرت أثناء عملية التبرّع.

كانت لوبيز منشغلة بتوزيع الحقائب والألوان لكافة الطلّاب وساعدها على ذلك رودريغز، كما أنّها ظهرت في إحدى الصور وهي تتحدّث مع طالبة صغيرة قبل أن تغمرها.

إطلالة لوبيز كانت ربيعية حيث ارتدت فستاناً خيّم عليه طابع ثقافة هاواي وانتعلت معه الكعب العالي المكشوف، بينما إطلالة رودريغز كانت كاجوال، إذ ارتدى الجينز مع قميص وحذاء رياضي أسود.

يُشار إلى أنّ سبب تواجد رودريغز ولوبيز في جمهورية الدومينيكان، هو حفلها مع طليقها مارك أنطوني الذي أقيم ليلة السبت الماضي في مسرح Altos de Chavón Amphitheater الواقع في منتجع Casa de Campo، ثمّ توجّه الثنائي بعدها إلى حفل راقص آخر، وقد كان طليق لوبيز موجوداً في المكان نفسه.

اترك تعليقاً