مشاهير

من التونسية ذكرى إلى المصري صلاح رشوان: فنانون يرحلون خارج الأوطان

من التونسية ذكرى إلى المصري صلاح رش...

تقوم أسرة الفنان المصري الراحل صلاح رشوان بالتواصل مع السلطات الفرنسية المعنية، لنقل جثمانه إلى مصر تمهيدا لدفنه بأرض الوطن. ما تتعرض له أسرة الفنان الراحل تعرضت له أيضا أسر فنانين آخرين، قضى الله أن يرحلوا بعيدا عن أوطانهم. صلاح رشوان قال الفنان أشرف زكي، نقيب الممثلين المصريين، إن النقابة تتواصل مع أسرة الفنان الراحل، والسلطات الفرنسية المعنية لنقل جثمانه إلى مصر، تمهيدا لدفنه بأرض الوطن. وأضاف أن الفنان الراحل عانى منذ عام 2012 من مرض السرطان وتلقى العلاج في مصر، لكن حالته تدهورت سريعا مؤخرا، وجرى نقله إلى باريس لاستكمال العلاج، لكنه رحل عن عالمنا صباح اليوم الاثنين. وأوضح

تقوم أسرة الفنان المصري الراحل صلاح رشوان بالتواصل مع السلطات الفرنسية المعنية، لنقل جثمانه إلى مصر تمهيدا لدفنه بأرض الوطن.

ما تتعرض له أسرة الفنان الراحل تعرضت له أيضا أسر فنانين آخرين، قضى الله أن يرحلوا بعيدا عن أوطانهم.

صلاح رشوان

قال الفنان أشرف زكي، نقيب الممثلين المصريين، إن النقابة تتواصل مع أسرة الفنان الراحل، والسلطات الفرنسية المعنية لنقل جثمانه إلى مصر، تمهيدا لدفنه بأرض الوطن.

وأضاف أن الفنان الراحل عانى منذ عام 2012 من مرض السرطان وتلقى العلاج في مصر، لكن حالته تدهورت سريعا مؤخرا، وجرى نقله إلى باريس لاستكمال العلاج، لكنه رحل عن عالمنا صباح اليوم الاثنين.

وأوضح نقيب الممثلين أنه لا يعلم بالتحديد موعد نقل الجثمان إلى مصر، لارتباطه بسلسلة من الإجراءات، مشيرا إلى أن موعد تشييع الجثمان وإقامة العزاء سيعلنان في وقت لاحق اليوم بمجرد معرفة موعد نقل الجثمان.

وكان الفنان قد توفي صباح اليوم، الاثنين، بالعاصمة الفرنسية باريس، خلال رحلة علاج من مرض السرطان، عن عمر ناهز 67 عامًا.

ذكرى

رحلت الفنانة التونسية عن عالمنا في حادث قتل مفجع، يوم 28 نوفمبر، عام ٢٠٠٣، بالعاصمة المصرية "القاهرة"، على يد زوجها رجل الأعمال المصري أيمن السويدي، الذي قام بالانتحار بعد قتلها، وغادرت جثتها إلى تونس للدفن في بلدها.

سعاد حسني

رحلت "السندريلا" المصرية في يونيو من عام 2001 بالعاصمة البريطانية "لندن" بعد انتحارها من شرفة العقار الذي كانت تقطن به، حسب رواية الشرطة البريطانية، وهو ما تنفيه شقيقتها "جانجاه" مؤكدة تعرضها للقتل والإلقاء من شرفة العقار، دون وجود أي دليل على ذلك، وقد عادت جثتها إلى القاهرة بعد أيام ودفنت في بلدها.

عبدالحليم حافظ

توفى العندليب الراحل بعد صراع طويل مع المرض في شهر مارس، من عام ١٩٧٧، في مستشفى كينجز كوليدج، بالعاصمة البريطانية لندن، ثم عادت جثته إلى العاصمة المصرية القاهرة، وأقيمت له جنازة رسمية وشعبية مهيبة.

يوسف العاني

توفي الفنان العراقي في أحد مستشفيات الأردن، العام الماضي، وتم نقل جثمانه لدفنه في بلده العراق.

اترك تعليقاً