رسالة قوية لبليك ليفلي عن سبب مشاركتها في المسيرة التاريخية ضد تنصيب ترامب

رسالة قوية لبليك ليفلي عن سبب مشاركتها في المسيرة التاريخية ضد تنصيب ترامب

لبنى عبد الكريم

كانت الممثلة الأمريكية بليك ليفلي، بطلة سلسلة “Gossip Girls” الشهيرة، مثالاً يحتذى به يوم السبت الماضي حين شاركت آلاف النساء في المسيرة التاريخية، التي اعترضت على تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب. ونشرت ليفلي صورة لها برفقة طفلة على كرسي متحرك، كانت مشاركة بلافتة كتب عليها عبارة موجهة إلى ترامب تقول فيها :”ترامب…لنعمل على أن نجعل أمريكا  لطيفة مرة أخرى” في ردّ على عبارته الشهيرة :”لنعمل على جعل أمريكا رائعة مرة أخرى”.

وكتبت ليفلي تعليقاً أوضحت فيه أن سبب مشاركتها في المسيرة يتعلق بابنتيها جيمس وآينس، وقالت:”لقد مشيت من أجل بناتي، أصدقائي، للغرباء، لنفسي، لفيبي هنا معي في الصورة التي التقيتها وكانت تشجع كل من تراه في المسيرة”.

وأضافت:”مشاركتي في المسيرة لم تكن بدافع الكراهية، لكن لأجل توضيح حقيقة بسيطة جداً وهي أننا جميعاً متساوون، وأعتقد أن الجميع يتفق على ذلك. شكراً لكل الأشخاص حول العالم الذين شاركوا في المسيرة، لقد شعرت بالأمل من جديد وأنا ممتنة لهم للغاية”.

التعليق الذي كان مرفوقاً بوسم #whyimarch ، هزّ مشاعر الكثيرين من متابعي ليفلي وحاز على أكثر من 700,000 إعجاب وأكثر من 2000 تعليق.

ويُذكر أن ليفلي ألقت يوم الأربعاء الماضي، خطاباً حماسياً خلال حفل جوائز people’s choice awards حثت فيه النساء على استخدام أصواتهن قائلة: “سواء أكان عن طريق صفحاتكن في مواقع التواصل الاجتماعي، أو جهاز الآيفون الخاص أو أياً كانت الطريقة، لاتترددن في سرد قصصكنّ – الآن أكثر من أي وقت مضى، يحتاج الناس إلى سماعكنّ”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com