“التمثال يشبه عمي أوسكار”…هكذا بدأت جائزة الأوسكار الشهيرة!

“التمثال يشبه عمي أوسكار”…هكذا بدأت جائزة الأوسكار الشهيرة!

لبنى عبد الكريم

ينشغل المجتمع الهوليودي هذه الأيام بالتحضير لحفل توزيع جوائز الأوسكار التاسع والثمانين Academy Awards) ) الذي ستنظمه أكاديمية الفنون والعلوم السينمائية الأمريكية في فبراير القادم لِتَكريم أفضل الأفلام التي تم إنتاجها في العام 2016.

afp-e8e2ee6efdd4a1e48229003de866d909e4e42bf5

يترقب الممثلون والمخرجون والمختصون في صناعة الأفلام هذه الفرصة السنوية للفوز بجائزة الأوسكار، أو الرجل الذهبي لرفعه عالياً إعلاناً عن تألقهم بأعمال مميزة تدخل تاريخ السينما من أوسع أبوابه. لكن هل تعلمون كيف بدأت هذه الجائزة المرموقة ولماذا تمت تسميتها بـ “أوسكار”؟

بدأت فكرة جائزة الأوسكار بمأدبة ضيقة في الـ16 من مايو 1929 في فندق روزفيلت هوليوود بحضور 250 شخصاً، ولم تتعد كلفة بطاقة الدخول 10 دولارات فقط. لم يكن الحفل بالضخامة والأهمية التي نشهدها اليوم، ولم يكن يحظى باهتمام الجمهور أو حتى الممثلين أنفسهم، أما اليوم فهناك أكثر من 6000 ممثل وممثلة يتهافتون عليه، للفوز بواحدة من أرقى الجوائز العالمية في عالم السينما.

310573_Large_20150204045338_241

لم يختلف شكل جائزة الأوسكار عبر السنوات فقد تم الحفاظ على نفس فكرة الرجل الذهبي باستثناء طريقة صنعه، حيث كان في البداية مصنوعاً من البرونز الصلب ثم انتقل في فترات إلى مادة الجبس وهو اليوم مصنوع من البرونز ومطلي بالنحاس والفضة والذهب الخالص إضافة إلى قاعدته التي تم استبدالها في العام 1945 بقاعدة أطول من المعدن بدلاً عن الرخام الأسود.

Brody-Oscar-Nominations-2015-1200-810x539

لكن الغريب في الأمر هو الطريقة التي تم فيها اختيار اسم الجائزة، حيث أنه في مرحلة ما اختلف صنّاعه على الاسم الذي يريدون إطلاقه عليه بين “تمثال الأكاديمية” أو “الكأس الذهبي” أو “تمثال الاستحقاق” أو “الرجل الحديدي”، غير أنه في العام 1928 عندما اطلعت مشرفة مكتبة الأكاديمية والمديرة التنفيذية مارغريت هيريك على التمثال علقت بأنه يشبه عمًا لها اسمه “أوسكار” من قبيل السخرية والمزاح فقط. لكن الفكرة لمعت في أعين طاقم الأكاديمية وفضلوا الاحتفاظ بهذا الاسم الذي لا يزال يطلق على الجائزة حتى يومنا هذا.

ويُذكر أن التمثال، الذي يزن نحو 3,8 كلغ ويبلغ طوله 131.2 بوصة، تم تصميمه من قبل مدير شركة ام جي ام سيدريك جيبونز، وقام بنحت التصميم النحات الأمريكي الشهير جورج ستانلي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com