هل يستحق ابن مخرج “مولانا” السخرية بسبب “البيجامة”؟

هل يستحق ابن مخرج “مولانا” السخرية بسبب “البيجامة”؟

رحاب درويش

شنّ كثيرون من رواد مواقع التواصل الاجتماعي حملة سخرية ضد الفنان الشاب أحمد مجدي، نجل المخرج المصري الكبير مجدي أحمد علي.

سبب السخرية هو البدلة التي ارتداها الفنان، المشارك في بطولة فيلم “مولانا”، في العرض الخاص للفيلم، الذي أقيم مساء أمس الأول بإحدى دور العرض، وهي البدلة التي كانت أقرب إلى البيجامة.

unnamed

أما السبب الثاني للسخرية فهو الفتى والفتاة اللذان ارتديا أيضا أزياء غريبة بجواره حسبما رأى رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

ومن هنا انتشرت هذه الصورة انتشارا كبيرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مع حملة من الإهانة والسخرية من الفنان الشاب.

وكان “أحمد” قد استطاع لفت الأنظار إليه في العرض الخاص بهذا الزيّ، رغم أنه في الحقيقة من أحدث صيحات الموضة على الـrunways في الخارج، ولكنها غير مفهومة ولا مناسبة في مصر.

يذكر أن “أحمد” قدم مجموعة من الأدوار المهمة خلال مشواره الفني، من أبرزها مسلسلات “الداعية” و”العهد” و”الخروج” وغيرها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com