بين باريس والنجوم قصة غرام وانتقام

بين باريس والنجوم قصة غرام وانتقام

آندريه داغر

من يسمع الأخبار الواردة إلينا من مدينة الضباب باريس يخال إليه أنها تحولت من مدينة العشق والغرام والضباب إلى مدينة العصابات المسلحة والخطف والاغتصاب والسرقة.

هذه المدينة التي كان يختفي فيها المشاهير والنجوم ليمارسون هواياتهم بكل حرية ،هي المدينة التي كانت المكان المفضل للقاء الأحبة بعيداً عن عيون الفضوليين تحولت وبسحر ساحر إلى مدينة الخوف.

مجموعة قصص متشابهة متقاربة أبطالها نجوم عرب وأجانب كانوا عرضة لأحداث خطيرة حصلت بين ضباب تلك المدينة الذي كان يلفها ليحمي العشاق المشاهير من كاميرات الصحافة لتصبح المدينة الأخطر بالنسبة إليهم.

البداية كانت مع الفنانة الإماراتية أحلام التي تعرضت للسرقة في العاصمة الفرنسية أثناء جلوسها في أحد المقاهي الراقية “شي فرانسي” المطلة على برج إيفل التي تفاجأت باختفاء حقيبتها وبداخلها ساعة “رولكس” يقدر ثمنها بـ 100 ألف يورو بالإضافة إلى قطعة من مجوهرات الياقوت الباهظة الثمن، فتوجهة الملكة إلى المنطقة الإدارية الثامنة ووضعت شكوى بالحادثة، وأسندت القضية إلى الشرطة القضائية في المنطقة للتحقيق

احلام

الحادثة الثانية حصلت مع نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان التي احتجزها ملثمون بقوة السلاح داخل غرفتها في مسكن فاخر بوسط العاصمة باريس وسرقوا منها مجوهرات تزيد قيمتها عن 10 ملايين يورو.

 kim-kardashian-2014-style-hd-wallpapers-1

من كاردشيان ننتقل إلى هيفا وهبي التي تعرضت هي الأخرى لمحاولة اختطاف شغلت الصحافة العربية، وفي تفاصيلها أنه وخلال توجه هيفا من مطار شارل ديغول في فرنسا إلى الفندق حاول سائق الأجرة اختطافها إلى جهّة مجهولة ولكنها استطاعت الفرار منه والقضية الآن أصبحت بيد البوليس الفرنسي.

c0c7978b2df74d0833eeda8837583528b1845676

وآخر حوادث باريس تفيد بأن الشرطة الفرنسية اعتقلت الفنان المغربي سعد المجرد على خلفية اتهامه بمحاولة اغتصاب فتاة فرنسية في الفندق الذي يمكث فيه، والشرطة الفرنسية رفضت إطلاق سراح المجرد بكفالة مالية بعدما فتحت تحقيقاً في القضية ومن المقرر أن يتواجه الطرفان معاً خلال الساعات المقبلة، إذ اتهمته الفتاة بمحاولة اغتصابها بعدما قضت ليلة معه قبل أن يحدث سوء تفاهم بينهما ويعتدي عليها، سعد المجرد الذي يتواجد في باريس لإحياء حفل في 29 من الشهر الجاري يتّجه إلى إلغائه بعد هذه الواقعة.

سعد لمجرد

ها هي مدينة النور تصبح مدينة النار، وهاجس الخوف والرعب يصيب كل زوارها ولا سيما المشاهير والنجوم منهم، وعلى ما يبدو فإن لعنة ما أصابت مدينة الحب هذه فأصبحت مدينة الأشباح والرعب والحوادث الأليمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com