كيف تتعاملين مع ترهل الجلد أسفل الذقن أو خط الفك؟
جمالك بشرة
24 مارس 2022 6:37

كيف تتعاملين مع ترهل الجلد أسفل الذقن أو خط الفك؟

avatar أشرف محمد

تعد مشكلة ترهل الجلد أسفل الذقن أو خط الفك من المشكلات المزعجة التي تعاني منها كثير من النساء، لاسيما مع تقدمهن في السن، وبدء ترقق بشرتهن وتراجع مرونتها.

والملاحظ هو أن تلك المشكلة تكون أقل وضوحا لدى النساء اللواتي يمتلكن بشرة سميكة، أو تتزايد لديهن الدهون أو يوجد لديهن كثير من الكولاجين في المنطقة التي توجد أسفل الخدين والذقن.

مع العلم أيضا أن هناك بعض النساء قد لا يصبن بتلك المشكلة لعدة أسباب مختلفة، من ضمنها العوامل الوراثية، العوامل البيئية واختيارات نمط الحياة.

ما أسباب ترهل الجلد أسفل الذقن أو خط الفك؟

2022-03-BeFunky-collage2

هناك عدة أسباب تقف وراء تلك المشكلة من ضمنها:

فقدان الإيلاستين والكولاجين

مع مرور الوقت، يفقد الجلد في الخدين وأسفل خط الفك كثيرا من الكولاجين والإيلاستين، المسؤولين عن حيوية ونضارة الجلد، ونتيجة لفقدان هذين البروتينين، يبدأ جلد الخد المحيط بالفم في فقدان مرونته، وبمجرد أن يحدث ذلك، فإنه يبدأ في الترهل.

الوراثة

ثبت أن الجانب الوراثي يلعب دورا مهما هو الآخر في حدوث تلك المشكلة من عدمها، فقد تبين أنه حال سبق أن تعرض أي من الأبوين لتلك المشكلة من قبل، فمن الوارد أن يصاب بها الأبناء في وقت لاحق، وقد يحدث ذلك بشكل مبكر في سن المراهقة.

العوامل البيئية والعوامل المرتبطة بنمط الحياة

وهي العوامل التي من بينها:

– بعض تعبيرات الوجه التي قد تمط جلد الوجه أو الرقبة.
– فقدان الوزن.
– التعرض للشمس.
– التدخين.
– استخدام الحواسيب أو الهواتف.

كيف يمكنك الحد من خطر الإصابة بتلك المشكلة؟

2022-03-BeFunky-collage2p

بينما قد تصاب المرأة بتلك المشكلة نتيجة عوامل خارجة عن سيطرتها، فإن هناك كثيرا من الأمور التي يمكن أن تساعدها على منع التعرض لها أو منع الترهل قبل الأوان.

ويمكن تقليل خطر الإصابة باتباع ما يلي:
– تجنب التدخين.
– تقليل التعرض لأشعة الشمس.
– تقليل الوقت الذي يتم تمضيته أمام شاشات الأجهزة الإلكترونية.

كيف تتصرف المرأة لو كانت مصابة بالفعل بتلك المشكلة؟

توجد عدة خيارات يمكنها أن تفيد في علاج الجلد المترهل أو تحد من الطريقة التي يبدو بها الجلد مترهلا. فهناك خيارات جراحية وأخرى غير جراحية، يمكن المفاضلة بينها حسب رغبة كل امرأة، وهو ما نستعرضه في سياق السطور التالية لتوضيح كل شيء.

الخيارات الجراحية

تُجرَى تلك العمليات، للحد من مظهر الترهل، في المستشفيات أو عيادات التجميل على يد أطباء متخصصين، وينصح باستشارتهم أولا، لضمان الفحص بشكل جيد قبل إجراء الجراحة.

ومن ضمن هذه الخيارات:

– عملية شد الوجه أو شد الرقبة

تعتمد تلك العملية على التخدير الكلي، ويستغرق التعافي منها مدة تتراوح من بضعة أيام حتى أسبوعين، وتقدر التكلفة بحوالي 4528 دولارا، وهي شأنها شأن أي عملية جراحية أخرى، قد تنطوي على بعض المخاطر التي من ضمنها: احتمال حدوث كدمات، تلف بالأعصاب أو العضلات، نزيف داخلي، مضاعفات تخدير، تورم أو تعفن بالدم.

– عملية شفط الدهون

يستعين الطبيب في تلك العملية بأنبوب رفيع بالغ الصغر لإزالة الدهون من منطقة الذقن، ويعيد تشكيل البشرة وخط الفك بما يساعد على منع حدوث ترهل مستقبلي. ويستغرق التعافي من تلك العملية مدة تتراوح من بضعة أيام حتى أسبوعين، وتتكلف العملية مبلغا يقدر بحوالي 3200 دولار، وقد تنطوي على بعض المخاطر كحدوث كدمات، تلف بالأعصاب أو العضلات، نزيف داخلي، مضاعفات تخدير، تورم أو تعفن بالدم.

خيارات غير جراحية

2022-03-BeFunky-collage2p0

هناك بعض العلاجات التي لا تتطلب أي تدخل جراحي، ويمكن إجراؤها في أي عيادة خارجية، ولا تتطلب أيضا إعطاء المريض تخديرا كليا، ولهذا تقل معها المخاطر المصاحبة.

ومن تلك العلاجات:

– علاج شد الوجه باستخدام جهاز الثرماج

يرتكز على الحرارة وطاقة التردد اللاسلكي من أداة تسمى Thermatip لشد الجلد الموجود حول الرقبة والذقن، وتقدر كلفة هذا العلاج مبلغا يتراوح بين ألفين لثلاثة آلاف دولار.

– علاج الحشوات الجلدية

تلك الحشوات تُصَنَّع من مادة تسمى ”حمض الهيالورونيك“، ويمكن حقنها في الرقبة والذقن لملء المناطق المصابة بالترهل وتحسين مظهرها. وهناك بعض الحشوات التي يمكن أن تساعد الجسم على إفراز مزيد من الكولاجين للمساعدة في الحفاظ على الجلد مشدودا.

طرق أخرى تساعد على تقليل مظهر الترهلات الجلدية

لو لم يكن لدى المرأة الرغبة في تجربة العلاجات الجراحية أو غير الجراحية، ولازالت تسعى لتقليل الترهلات، فيجدر بها أن تفكر في تغيير نمطها الشخصي للمساعدة في إخفائها.

وهناك طريقتان يمكنها المفاضلة بينهما:

– المكياج

يمكن لاستخدام أنماط مختلفة من الكونتور بطول الذقن والرقبة أن يفيد في إخفاء تلك الترهلات.

– ارتداء الأوشحة والملابس ذات الياقة المدورة

يمكن لتلك القطع أن تفيد في إخفاء مناطق الترهلات، وهي حيلة سهلة وبسيطة يمكن اللجوء إليها بعيدا عن تعقيدات الجراحات وغيرها، كحل سريع وعملي في الوقت نفسه.