هل يمكنك استخدام مرهم نيوسبورين في علاج مشكلة الحبوب؟
جمالك بشرة
09 فبراير 2022 14:43

هل يمكنك استخدام مرهم نيوسبورين في علاج مشكلة الحبوب؟

avatar أشرف محمد

ربما تتساءل بعض النساء عن جدوى استخدام مرهم نيوسبورين الذي يساعد على التئام الجروح في معالجة مشكلة حب الشباب، التي تؤرق كثيرا من النساء بشكل كبير للغاية.

وربما تتزايد استفسارات النساء في الوقت الراهن لمعرفة ما إن كان بمقدورهن الاستعانة بهذا المرهم في علاج مشكلة الحبوب أم لا، خاصة في ظل ما يقال عن جدواه وفعاليته، وبحثهن المستديم عن حلول أو منتجات تخلصهن من أرق تلك المشكلة.

هل يمكن استخدام مرهم نيوسبورين في علاج مشكلة الحبوب؟

2022-02-BeFunky-collage-10-3

في البداية، يجب معرفة أن النيوسبورين عبارة عن مرهم يستخدم مزيجا من 3 مضادات حيوية هي (كبريتات النيومايسين، بوليميكسين بي كبريتات والزنك باسيتراسين)، ولأن الحبوب تنتج عن البكتيريا، فقد يكون من المنطقي التفكير في إمكانية الاستعانة بهذا المرهم بغرض القضاء على الجراثيم التي تتسبب في ظهور البثور.

وهنا، تدخلت دكتور ماريسا غارشيك، طبيبة الجلدية المقيمة في نيويورك، لتقول ”المشكلة هي أن المضادات الحيوية الموجودة في مرهم نيوسبورين لا تستهدف نفس نوع البكتيريا الذي يسبب مشكلة الحبوب، وإنما تستهدف أكثر تلك البكتيريا التي يحتمل أن تتسبب في الإصابة بعدوى جلدية سطحية. ولهذا، أنا لا أوصي باستخدام مرهم نيوسبورين في علاج مشكلة الحبوب، لأنه لا يستهدف السبب الرئيسي وراء المشكلة“.

وتابعت ماريسا بقولها ”ولمكافحة تلك البثور الحمراء الملتهبة، يجدر بك الاستعانة بعلاج مخصص للقضاء على تلك البكتيريا المسببة للحبوب، كما الاستعانة بعلاج موضعي يدخل في تركيبه مكون البنزويل بيروكسايد أو مضاد حيوي يحدده لك الطبيب“.

وما يجب أن تعرفيه أيضا هو أن مشكلة الحبوب لا تنتج دوما عن البكتيريا، حيث إنها قد تحدث بسبب تراكم إفرازات الزيوت، انسداد المسام نتيجة خلايا الجلد الميتة والالتهابات.

كما أن الرؤوس السوداء والبيضاء التقليدية لا ترتبط بالضرورة بالبكتيريا، ومن ثم فهي لا ترتبط بالضرورة أيضا بهذا النوع من العلاج الذي يعتمد على مرهم نيوسبورين.

هل يمكنك وضع مرهم نيوسبورين على البثور أو الحبوب المفتوحة؟

2022-02-BeFunky-collage-7-2

في حال فقع أو فتح البثور، لا ينصح باستخدام علاجات حب الشباب؛ لأنها لا تكون خيارا جيدا في تلك الحالة؛ إذ إنها قد تتسبب في حدوث تهيج، ولهذا يجب عدم التفكير بها، والأفضل أن تبدئي في معالجة تلك البثور المفقوعة وكأنها جروح؛ إذ يمكنك معالجتها باستخدام مرهم مخصص للمساعدة في تسريع التئام الجرح مرتين إلى ثلاث يوميا، والحقيقة هي أن مرهم نيوسبورين لا يفيد مطلقا في تلك المرحلة من دورة حياة البثور.

وخلاصة القول في الأخير، كما أوضح الأطباء والباحثون، هي أن مرهم نيوسبورين ليس هذا العلاج الفعال الذي يفيد في مكافحة حب الشباب، كما تتصور كثير من النساء، وهو ليس ذلك المنتج الذي يوصي الخبراء باقتنائه ضمن علاجات مكافحة الحبوب، والأفضل من ذلك هو الالتزام بنوعية العلاجات التقليدية التي ثبت أنها تحظى بفعالية.