أين العلمي الصحيح والزائف في الترويج لمكمّلات الكولاجين؟
جمالك بشرة
29 يناير 2022 0:34

أين العلمي الصحيح والزائف في الترويج لمكمّلات الكولاجين؟

avatar طروب العارف

لكثرة ما أصبحت نساء العالم ملاحقات يوميا بحملات إعلان مباشر وغير مباشر تروّج للكولاجين ومكملاته، فقد تعمم إحساس بأن هناك شيئا ما غير طبيعي في الأمر: هل صحيح أن الجسم فعلا بحاجة للكولاجين؟ متى يبدأ بإنتاجه بشكل طبيعي ومتى يتناقص إنتاجه ونحتاج تعويضه؟ وكيف؟

هذه الأسئلة التي باتت تواجه النساء يوميا وتخضع لحملات ترويج يصعب التأكد من دقتها، أجاب عليها خبراء الصحة في موقع ”بابا ميل“.

ما هو الكولاجين

2022-01-9bf46f0a-3799-41d1-a008-f897fb0e2862

في البداية يعيدون توضيح أن الكولاجين هو نوع من البروتين الموجود في العضلات والعظام والأوتار والأربطة والأعضاء والأوعية الدموية وبطانة الجلد والأمعاء والأنسجة الضامة الأخرى.

عمليا، معظم البروتين في جسمك هو الكولاجين. وفي منتصف العشرينيات من عمركِ ومع تقدمكِ ِ بالعمر، يبدأ جسمكِ بشكل طبيعي بإنتاج كميات أقل.

أعراض انخفاض مستويات الكولاجين

2022-01-85ac08f1-ae28-453b-8830-47010603430d

علميا، لا يوجد فحص دم يمكنه تحديد مستويات الكولاجين في جسمكِ. ومن أعراض انخفاضه أنه يفقد الجلد مرونته وتبدأ التجاعيد بالتكون ويتأخر الشفاء من الجروح، إضافة إلى فقدان المرونة نتيجة لتصلب الأوتار والأربطة.

تصبح كتلة الأعصاب أضعف مع ملاحظة تآكل الغضروف في المفاصل وحدوث هشاشة العظام، وقد تلاحظين الشعور بالمزيد من مشاكل الهضم بسبب ترقق بطانة الأمعاء.

الأسباب الغذائية

2022-01-145803344_3793078737439531_6647357265596563397_n-780x470

إلى جانب الشيخوخة، فإن أحد الأسباب الرئيسة هو اتباع نظام غذائي فقير لا يساعد جسمكِ على الحصول على ما يكفي؛ إذ إن الأحماض الأمينية مهمة وتحصلين عليها عن طريق تناول الأطعمة الغنية بالبروتين وهضمها.

ويشمل ذلك اللحوم والفاصوليا ومنتجات الألبان. فخلال هذه العملية يستخدم جسمك الفيتامينات والمعادن، وعلى وجه الخصوص فيتامين سي والزنك والنحاس وكل هذه العناصر الغذائية جزء من نظام غذائي نموذجي وصحي.

كما يشمل الفواكه الحمضية والفلفل الأحمر والأخضر والطماطم والبروكلي والخضراوات التي توفر جميعها فيتامين سي، واللحوم والمحار والمكسرات والحبوب الكاملة، وكذلك الفاصوليا أيضا مصادرها جيدة للمعادن.

تناول مكملات الكولاجين

2022-01-what_is_collagen_1200x

ومع تقدمكِ بالعمر، قد لا يمتص جسمكِ العناصر الغذائية كلها حتى وإن كان نظامكِ الغذائي ليس مغذيا.

وهنا يُنصح بتناول مكونات كافية لصنع الكولاجين على شكل مسحوق ليس به نكهة يتم إذابته بالماء أو بالعصائر، والمشروبات، والحساء، والصلصات.

كما يمكن أن يكون الأمر سهلا مثل شرب كوب واحد من مرق العظام يوميًا، أو مشروب آخر ممزوج بمسحوق الكولاجين.

كما أن هناك بعض الكريمات التي تحتوي على كولاجين صناعي تساعد على تنشيط بشرتكِ وتقلل من فقد الماء وحماية البشرة من العوامل البيئية؛ إذ إن التعرض لأشعة الشمس هو من الأسباب الرئيسة لتلف الجلد.

يبقى ما هو معروف من أن وجود مخزون وافر من الكولاجين يزيد من احتمالية حصولكِ على بشرة أكثر صلابة ومفاصل مرنة، وهو ما تعتمد عليه الشركات في الترويج للكولاجين ترويجا يستند على مبادئ علمية لكنه يستوجب الحذر في المغالاة أو في خدمته أغراضا تجارية فائضة عن الحاجة.