وصفات منزلية للتخلص من البقع الداكن...

بشرة

وصفات منزلية للتخلص من البقع الداكنة على البشرة

غالبا ما تستخدم العلاجات الطبيعية أو النباتية في مساعي التخلص من البقع الداكنة التي تظهر على البشرة، والتي تكون ناتجة عن فرط التصبغ ( وهو فرط انتاج أو ترسب الميلانين بشكل غير مناسب ). وعادة ما تظهر تلك البقع على الوجه، الأيدي، الذراعين أو غيرها من المناطق التي تتعرض في الغالب لأشعة الشمس. ونوه خبراء إلى أن تلك البقع قد تظهر نتيجة التعرض طيلة سنوات لأشعة الشمس فوق البنفسجية، وقد تظهر أيضا كنتيجة طبيعية للتقدم في السن، أثناء الحمل، نتيجة لاستخدام حبوب منع الحمل أو علاج الاستروجين بعد الإصابة بحالة جلدية التهابية مثل حب الشباب ( المعروف بفرط التصبغ الناجم

غالبا ما تستخدم العلاجات الطبيعية أو النباتية في مساعي التخلص من البقع الداكنة التي تظهر على البشرة، والتي تكون ناتجة عن فرط التصبغ ( وهو فرط انتاج أو ترسب الميلانين بشكل غير مناسب ). وعادة ما تظهر تلك البقع على الوجه، الأيدي، الذراعين أو غيرها من المناطق التي تتعرض في الغالب لأشعة الشمس.

ونوه خبراء إلى أن تلك البقع قد تظهر نتيجة التعرض طيلة سنوات لأشعة الشمس فوق البنفسجية، وقد تظهر أيضا كنتيجة طبيعية للتقدم في السن، أثناء الحمل، نتيجة لاستخدام حبوب منع الحمل أو علاج الاستروجين بعد الإصابة بحالة جلدية التهابية مثل حب الشباب ( المعروف بفرط التصبغ الناجم عن الالتهاب ) أو من عوامل أخرى.

كما يشيع ظهور تلك البقع الداكنة لدى الأشخاص الذين يتمتعون ببشرة داكنة نظرا لارتفاع نسبة الميلانين في بشرتهم. أما الأشخاص ذوي البشرة الفاتحة، فيكون التعرض الزائد لأشعة الشمس فوق البنفسجية هو السبب الرئيسي وراء تلك البقع الداكنة.

img

وفي حين يقوم البعض الآن بتجربة المكونات الطبيعية التي يحتمل استخدامها كعلاجات لإزالة البقع الداكنة من على الوجه، فإن هناك نقصا في الدعم العلمي حاليا فيما يتعلق بفعالية تلك المكونات، لاسيما في ظل غياب المعلومات عن آثارها الجانبية.

لذا نلقي نظرة فيما يلي على بعض الوصفات المنزلية الرائجة لمعالجة تلك البقع:

الرمان

أظهرت الدراسات أن حمض الإيلاجيك (مركب مضاد للأكسدة موجود في الرمان، الكرز والفراولة) قد يساعد في التخلص من البقع الداكنة التي تظهر على الوجه من خلال التداخل مع إنزيم التيروزيناز (اللازم لإنتاج الملاينين في الجلد).

مركبات بوليفينول التي توجد في الشاي

ثبت أن الشاي الأخضر مصدر غني بمركب البوليفينول، الذي يعرف اختصارا بـ EGCG، ومعروف عنه تأثيراته الواقية للجلد. وهناك أبحاث أولية تشير إلى أن مركب EGCG قد يساعد على تقليل إفراز الميلانين، ويحظى بتأثيرات إيجابية بشأن ترطيب البشرة والحد من التجاعيد.

الصويا

وهي مادة مشتقة من نبات فول الصويا يقال إنها تفيد في تفتيح البشرة. فضلا عن وجود بحوث أولية تؤكد أنها تحمي من تلف الجلد الناجم عن الأشعة فوق البنفسجية.

الزيوت العطرية

يقال إنها ربما تفيد في القضاء على تلك البقع والتخلص منها، مع ملاحظة أنه يجب استخدام تلك الزيوت باعتدال مع عدم وضعها مباشرة على الجلد.

وعن الآثار الجانبية المحتمل أن تحدث جراء استخدام تلك العلاجات الموضعية للبقع الداكنة، فإنها قد تشمل تهيج البشرة، حدوث احمرار، طفح جلدي وردود فعل تحسسية.

ويتعين على الحوامل، المرضعات، الأطفال والمراهقين أن يتجنبوا بعض علاجات، أمصال وكريمات تفتيح البشرة، ويتعين عليهم استشارة الطبيب قبل استخدامهم لأي منتج.

ولعل أبرز نصيحة يمكن أن تفيد في منع الإصابة بتلك البقع الداكنة هي الحد من التعرض لأشعة الشمس مع الاستعانة بكريمات الوقاية من الشمس عندما يلزم الأمر.


 

قد يعجبك ايضاً