الحشو دون إبر.. ما مخاطر هذا الإجرا...

بشرة

الحشو دون إبر.. ما مخاطر هذا الإجراء التجميلي على حياتكِ؟

انتشرت في الآونة الأخيرة طريقة لحقن الفيلرز في البشرة دون استخدام الإبر أو الحقن المعروفة، ويروج لها على أنها وسيلة آمنة خالية من المشاكل والألم، فضلاً عن سعرها المعقول، وبالتالي توفر عناء الذهاب للصالونات التجميلية وصرف المبالغ الطائلة. يطلق عليه اسم "قلم هيالورون" أو "Hyaluron Pen"، وأصبح الأكثر انتشارًا على الإنترنت، وفي صالونات التجميل العالمية.. ليأتي السؤال المهم هل هي طريقةٌ آمنة للاستخدام؟ صمم الجهاز على شكل قلمٍ معدني ذي فتحة دائرية، يملأ بحشو الهيالورونيك بكمياتٍ محددة، ثم يضغط عليه لحقن الجلد، ويحتوي هذا الحمض على الماء كمكونٍ أساسي، وبالتالي يحقن الجلد بصورة مؤقتة وليست دائمة، ولا يستقر تحت الجلد

انتشرت في الآونة الأخيرة طريقة لحقن الفيلرز في البشرة دون استخدام الإبر أو الحقن المعروفة، ويروج لها على أنها وسيلة آمنة خالية من المشاكل والألم، فضلاً عن سعرها المعقول، وبالتالي توفر عناء الذهاب للصالونات التجميلية وصرف المبالغ الطائلة.

يطلق عليه اسم "قلم هيالورون" أو "Hyaluron Pen"، وأصبح الأكثر انتشارًا على الإنترنت، وفي صالونات التجميل العالمية.. ليأتي السؤال المهم هل هي طريقةٌ آمنة للاستخدام؟

img

صمم الجهاز على شكل قلمٍ معدني ذي فتحة دائرية، يملأ بحشو الهيالورونيك بكمياتٍ محددة، ثم يضغط عليه لحقن الجلد، ويحتوي هذا الحمض على الماء كمكونٍ أساسي، وبالتالي يحقن الجلد بصورة مؤقتة وليست دائمة، ولا يستقر تحت الجلد كالحقن التقليدي.

توضح بوريفيسا باتيل، أخصائية الأمراض الجلدية بجيرمانتاون، أنَّ هذه الطريقة تنتشر في أماكن السبا ولا تحقن عن طريق طبيب محترف، ويخرج القلم إبرًا لاختراق الجلد عند الحقن؛ ما يعني وجود مخاطر صحية كبيرة، كنقل الدم من يد من يقوم بالحقن لجسم المريض.

تقول باتيل: "كما أن هناك مخاطر أخرى، مثل النزيف والكدمات والعدوى البكتيرية، فضلًا عن تنشيط قرحة الزكام، لذلك لا بد أن يتم الحقن عن طريق طبيب مختص أو مكان طبي معتمد، لتجنب حدوث الأمراض، ناهيك عن عدم الوصول للنتائج المرجوة بسلام".

وأضافت: "وفقًا للمواد التسويقية المستخدمة في الصالونات ومراكز التجميل، يفترض أن تعمل المكونات على تجديد ورفع الجلد؛ لتعزيز الترطيب وتحفيز إنتاج الكولاجين في مناطق بعينها، كالشفاه والمناطق الممتلئة بالتجاعيد، ويزعم المروجون لها بأن النتائج تستمر من 4-12 شهرًا، لكن الأطباء يستنكرون هذا الأمر بشدة".

ما رأي الخبراء؟

img

لا تتوقع كارولين تشانغ، طبيبة الأمراض الجلدية في RI، أن يستمر هذا النوع من الحقن لمدة طويلة كالطريقة التقليدية؛ نظرًا لأنه يخترق الطبقات العليا من الجلد فقط، أي يعمل بشكل سطحي، فقد يعطي نتائج فورية لكنها مؤقتة؛ فالمكون الأساسي لا يخترق الجلد بشكل كاف، ويمكن رؤيته على سطح الجلد بعد العلاج.

تضيف ماري لوبو، طبيبة الأمراض الجلدية في نيو أورليانز: "هذه وسيلة للتحايل والخداع ليس إلّا، ويعطي مظهرًا خادعًا بعد الحقن مباشرة، في حين تعمل الهيالورونيداز الموجودة في الحقن العادي، بشكل طبيعي في غضون ساعات وليس في الوقت نفسه".

يؤيدها الرأي دوسان ساجيتش طبيب الأمراض الجلدية فيقول: "ليس هناك طريقة علمية تثبت بقاء حمض الهيالورونيك المستخدم في هذه الطريقة في الجلد لأكثر من أيام قليلة، وهو ما ينفي ادعاء البعض باستمرار فعاليته لعدة أشهر، لذا نؤكد على عدم استخدام أي مادة أو اللجوء لإجراءات تجميلية غير مثبتة علميًا".

في الصدد نفسه، حظرت وزارة الصحة الكندية هذه المادة المستخدمة في الحشو؛ لأنها غير مصرح بها طبيًا وتسبب مخاطر صحية، بعد لجوء إحدى السيدات إلى استخدامها، وأدت إلى انسداد الأوعية الدموية في شفتيها؛ ما توجب التدخل الفوري لتجنب حدوث المزيد من الأضرار الصحية، والتي قد تعاني منها المريضة طيلة حياتها.