بشرة

مكمّلات غذائية وفيتامينات تحمي بشرتك من الإجهاد في رمضان

مكمّلات غذائية وفيتامينات تحمي بشرت...

محتوى مدفوع

عادة ما تصبح البشرة باهتة بسبب الصيام في شهر رمضان، حيث تنقصها النضارة والإشراقة المعهودة، وهو ما تلاحظه الكثير من السيدات في الأيام الأولى من عيد الفطر المبارك، ويبررنه بالتوقف عن الأكل والشرب لساعات طويلة خلال الشهر الفضيل وهو ما يؤثر سلبا على بشرتهن. ولكن الحقيقة أنه بإمكاننا حماية بشرتنا من الإجهاد في شهر رمضان من خلال مجموعة من الفيتامينات والمكملات الغذائية التي يجب تناولها في وجبتي الإفطار والسحور من أجل تعزيز حيوية ونضارة البشرة بشكل ملحوظ تظهر نتائجه بشكل بعد انتهاء شهر رمضان المبارك. فيتامين C هذا الفيتامين جزء لا يتجزأ من صحة بشرتنا، وفقا للكثير من الدراسات العلمية، إذ

عادة ما تصبح البشرة باهتة بسبب الصيام في شهر رمضان، حيث تنقصها النضارة والإشراقة المعهودة، وهو ما تلاحظه الكثير من السيدات في الأيام الأولى من عيد الفطر المبارك، ويبررنه بالتوقف عن الأكل والشرب لساعات طويلة خلال الشهر الفضيل وهو ما يؤثر سلبا على بشرتهن.

ولكن الحقيقة أنه بإمكاننا حماية بشرتنا من الإجهاد في شهر رمضان من خلال مجموعة من الفيتامينات والمكملات الغذائية التي يجب تناولها في وجبتي الإفطار والسحور من أجل تعزيز حيوية ونضارة البشرة بشكل ملحوظ تظهر نتائجه بشكل بعد انتهاء شهر رمضان المبارك.

فيتامين C

هذا الفيتامين جزء لا يتجزأ من صحة بشرتنا، وفقا للكثير من الدراسات العلمية، إذ يساعد في منع جفاف الجلد وإخفاء التجاعيد، كما يؤدي نقصه خلال شهر كامل في حدوث بعض الأعراض المزعجة، ومنها نزيف اللثة، وضعف الأنسجة الضامة، ومن هنا أهمية اعتماد نظام غذائي يتضمن الفواكه والخضروات الغنية بهذا الفيتامين الهام، أو على الأقل تناوله في شكل أقراص، والمهم هو الحصول على 75 ملليغرام يوميا وهي الكمية الموصى بها من فيتامين C للسيدات.

فيتامين E

يتواجد هذا الفيتامين بشكل طبيعي في العديد من البذور والزيوت والمكسرات، وهو يعمل كمضاد للأكسدة في الجسم، ويحمي الخلايا من ضرر الجذور الحرة وعلامات الشيخوخة المبكرة، وعندما يتم تناوله مع فيتامين C يعملان بفعالية أكبر على مكافحة التجاعيد وترطيب البشرة، لذا يُنصح بالحصول يوميا في رمضان على كمية من المكسرات التي يمكنك تناولها بين وجبتي الإفطار والسحور.

أوميغا 3

هي مجموعة من الأحماض الدهنية الأساسية التي تتواجد في المأكولات البحرية والمكسرات، وكذلك بعض الزيوت والبذور والخضروات، وهي توصف دائما بأنها معجزة غذائية، وخاصة بعد أن أثبتت العديد من الدراسات قدرتها في منع التراجع العقلي وتقوية العظام، فضلا عن توهج البشرة، بسبب قدرتها على المحافظة على أغشية خلايا الجلد صحية ونضرة، فضلا عن ترطيب الجلد وإيقاف التهاب بصيلات الشعر، ومن هنا يُنصح بتناول من 2 – 3 حصص من هذه الأحماض أسبوعيا.

البيوتين

البيوتين عبارة عن فيتامين قابل للذوبان في الماء، يعرف باسم B7 وأحيانا يشار إليه باسمه القديم فيتامين H، وقد وُصف منذ القدم كعلاج للشعر والجلد والأظافر، ونقصه يؤدي إلى سقوط الشعر، وضعف الأظافر، ويتوفر هذا الفيتامين في العديد من الأطعمة، التي يمكن تناولها في الإفطار، ومنها الفاصولياء والخضروات الورقية، أما في وجبة السحور فيمكن تناوله في البيض والجبن، فضلا عن الاستفادة منه من خلال وجبات خفيفة ما بين وجبتي الإفطار والسحور.

الكولاجين

إنها الكلمة السحرية لجمال بشرة المرأة، وهو متوفر في أجسادنا بالفعل، حيث يقوم الجسد بإنتاجه بعد تناول كميات مناسبة من بعض المعادن والبروتينات وفيتامين C، ولكن مع التقدّم في السن تفقد أجسادنا القدرة على إنتاجه بنفس القدر، ومن هنا أهمية تناول مكملات الكولاجين، التي تحافظ على العظام، وجمال البشرة، وليونة الجلد.

اترك تعليقاً