عسل “الزقوم” لدعم أعماق البشرة

عسل “الزقوم” لدعم أعماق البشرة

مريم بومديان

توصل خبراء التجميل في أوروبا إلى أن عسل “الزقوم أو الدغموس” يفيد البشرة بشكل كبير، وأنه بوضعه على الوجه “ماسك” لمدة نصف ساعة ثلاثة مرات أسبوعيا يقوم بدعم طبقات الجلد السبعة ويعالجها من جميع الأمراض ويطهرها من بقايا، المكياج والبكتيريا والفيورسات الضارة، كما يمد عسل الزقوم طبقات الجلد العميقة بالتغذية اللازمة لتقويتها وتحفيز الغدد الصبغية، الأمر الذي يخلق بشرة نضرة وقوية وجذابة، وخالية من الحبوب والبثور والنمش، كما يؤخر عسل الزقوم مظاهر الشيخوخة، ويقضي على التجاعيد بشكل نهائي.

وقالت ماريا جونجورا، خبيرة التجميل الإسبانية لـ”فوشيا”، إن عسل الزقوم أو الدغموس يستخرج من نبتة الدغموس الشوكية الجبلية، وقد توصل الباحثون في مختبر “مدريد لعلوم الدواء”، إلى أن عسل الدغموس يحتوى على 400 عنصر طبيعي مفيد للجسم منها 71 عنصرا يفيد البشرة بشكل كبير، ويعالج جميع مشاكل الحبوب والبثور والبقع واختلال الأصباغ “البهاق” والأمراض الفطرية والفيروسية، كما يمد البشرة بالعناصر الطبيعية اللازمة لنضارة البشرة، ويطهر طبقات الجلد في الوجه، ولكونه مادة حافظة طبيعية فإنه يعمل على تكوين طبقة مناعية طبيعية ضد البكتيريا والفيروسات ويمنع تراكم رواسب المكياج الضارة داخل مسام الجلد.

وتضيف، يتم إحضار عسل الدغموس أو الزقوم من الأسواق التجارية الكبرى، حيث أصبح متوفرا في جميع أنحاء العالم الآن، ويؤخذ منه مقدار ملعقة كبيرة ويتم توزيعها على الوجه بعناية، ويترك لمدة نصف ساعة تقريبا، وسوف تشعرين بدغدغة بسيطة في الوجه بعد وضعه بدقائق لأنه يتسلل إلى أعماق بشرة الوجه، كما ستشعرين بالرغبة في حك جلدك، لكن سيزول هذا الإحساس بعد دقائق قليلة، بعد أن يستقر العسل داخل أعماق الجلد، وبعد نصف ساعة اغسليه بماء دافئ فقط، وسوف ترين إشراقة طبيعية ملحوظة على وجهك، كما ستشعرين بالفارق الكبير في الملمس من أول مرة.

كرري الأمر ثلاث مرات أسبوعيا، لمدة شهرين، ثم مرة واحدة أسبوعيا لمدة 4 شهور، ثم مرة شهريا باستمرار، وسوف تحصلين على بشرة شبابية، رغم تقدم العمر وسوف تختفي التجاعيد تماما، ولن تظهر في وجهك أبدا مادمت محافظة على استعمال ماسك عسل الدغموس أو الزقوم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com