بهذه الطرق تزيّنت السيدات بالمكياج...

مكياج

بهذه الطرق تزيّنت السيدات بالمكياج في القرن الـ20!

يرجع تاريخ المكياج إلى عصور قديمة مثل القرنين الـ18 والـ19، ولكن في القرن الـ19 لم يكن استخدامه أمرًا مقبولًا، حيث كانت فكرة اعتماد السيدة على مستحضرات التجميل لتعزيز جمالها، تعتبر مخزيةً إلى حدّ ما. على الرغم من ذلك، إلا أن الأمور بدأت تتغيّر مع مرور الوقت، حتى أصبح المكياج مسموحًا به منذ بدايات القرن العشرين خلال العصر الإدواردي، تلك الفترة التي حكم فيها الملك إدوارد السابع وريث الملكة فيكتوريا وابنها الوحيد، ومن خلال مجلة "بي بيوتيفول" ستعرفين كيف تزيّنت السيدات بالمكياج في القرن الـ 20: الوجه في تلك الفترة اعتُبرت البشرة البيضاء والشاحبة من علامات الجمال، ولذلك اعتادت السيدات على

يرجع تاريخ المكياج إلى عصور قديمة مثل القرنين الـ18 والـ19، ولكن في القرن الـ19 لم يكن استخدامه أمرًا مقبولًا، حيث كانت فكرة اعتماد السيدة على مستحضرات التجميل لتعزيز جمالها، تعتبر مخزيةً إلى حدّ ما.

على الرغم من ذلك، إلا أن الأمور بدأت تتغيّر مع مرور الوقت، حتى أصبح المكياج مسموحًا به منذ بدايات القرن العشرين خلال العصر الإدواردي، تلك الفترة التي حكم فيها الملك إدوارد السابع وريث الملكة فيكتوريا وابنها الوحيد، ومن خلال مجلة "بي بيوتيفول" ستعرفين كيف تزيّنت السيدات بالمكياج في القرن الـ 20:

الوجه

img

في تلك الفترة اعتُبرت البشرة البيضاء والشاحبة من علامات الجمال، ولذلك اعتادت السيدات على تطبيق الكثير من كريم مبيّض للبشرة على الوجه والعنق، كما كانت تلجأ السيدات إلى استخدام كميات كبيرة من بودرة التلك للحصول على تلك اللمسة المطفية.

الوجنتان

img

كان امتلاء الوجنتين وتميزُهما باللون الأحمر الزاهي من سمات جمال المرأة في القرن العشرين، لذا عادةً ما كانت تستخدم السيدات بتلات الورد الأحمر لفرك وجنيتها والحصول على ذلك اللون الجذاب.

الشفاه

img

استُخدمت الورود الملوّنة للحصول على شفتين بلون أحمر مزدهر، وعادةً ما كانت تستخدم سيدة القرن العشرين بتلات نبات الـ " غرنوقي" والخشخاش للحصول على لون أحمر جذاب لشفتيها، كما كانت تركّز على أن يصبح اللون عميقًا أكثر في منتصف الشفتين، مع تلاشي اللون تدريجيًا وصولًا إلى الزاوية الخارجية للفم حتى تصبح إطلالتها طبيعية وأكثر جمالًا.

 

 


 

قد يعجبك ايضاً