مكياج

أم تدفع ثمن لهو ابنتها بالمكياج.. شاهدي ما حدث!

أم تدفع ثمن لهو ابنتها بالمكياج.. ش...

مرّت سيدة بريطانية قبل أيام بتجربة لن تنساها طوال حياتها، أدت إلى إصابتها باحمرار في وجهها وشعورها بوخز على مدار يومين، والسبب أنها سمحت لطفلتها الصغيرة أن تضع لها المكياج المناسب لأجواء الهالوين. وبحسب وسائل إعلام محلية استعانت الطفلة روزي، 9 أعوام، بالخطأ بأحمر شفاه بدلا من مستحضر طلاء الوجه، لتعاني والدتها لين شورت، 35 عاماً، بعد ذلك من هذه التجربة المريرة. وكانت تخطط روزي لتحويل والدتها إلى بهلوان، لكن حين لاحظت مدى الاحمرار الذي بدا عليه وجه والدتها نتيجة استخدامها ذلك المستحضر (أحمر شفاه وليس طلاء وجه)، قررت مواصلة ما تفعله وأن تحول والدتها إلى كابوريا. وبعدها بدأت تلاحظ

مرّت سيدة بريطانية قبل أيام بتجربة لن تنساها طوال حياتها، أدت إلى إصابتها باحمرار في وجهها وشعورها بوخز على مدار يومين، والسبب أنها سمحت لطفلتها الصغيرة أن تضع لها المكياج المناسب لأجواء الهالوين.

وبحسب وسائل إعلام محلية استعانت الطفلة روزي، 9 أعوام، بالخطأ بأحمر شفاه بدلا من مستحضر طلاء الوجه، لتعاني والدتها لين شورت، 35 عاماً، بعد ذلك من هذه التجربة المريرة.

وكانت تخطط روزي لتحويل والدتها إلى بهلوان، لكن حين لاحظت مدى الاحمرار الذي بدا عليه وجه والدتها نتيجة استخدامها ذلك المستحضر (أحمر شفاه وليس طلاء وجه)، قررت مواصلة ما تفعله وأن تحول والدتها إلى كابوريا.

وبعدها بدأت تلاحظ لين أن هناك شيئا خطأ حين بدأت تشعر بوخز خفيف في بشرتها.

وعلقت على ذلك بقولها: "كان هذا خطأ جسيماً، فبدلاً من أن تستعين روزي بالطلاء المخصص للوجه، استعانت بدلاً من ذلك بأحمر شفاه، وهو الأمر الذي لم أكتشفه إلا بعد انتهائها من عمل المكياج، إذ بدأت أشعر بوخز وحرقان".

وتابعت لين بقولها إن حمام منزلها بدا أثناء محاولة غسلها وجهها كما لو كان مسرحاً لجريمة قتل، حيث استعانت بالمياه، مزيلات المكياج، صودا الخبز وكذلك الخل على أمل تنظيف بشرتها وإعادتها لما كانت عليه، لكن كل محاولاتها باءت بالفشل، واضطرت للبقاء بهذا الشكل على مدار يومين، محتملة الوخز والحرقان المزعجين.

وبعد مرور بضعة أيام، بدأ يعود وجه لين إلى طبيعته وما كان عليه من قبل، لكنها كانت أخذت على نفسها عهدًا ألا تقترب ابنتها مرة أخرى من علبة المكياج الخاصة بها.

 

اترك تعليقاً