شعر

عارضة فيكتوريا سيكريت سارة سامبيو تكشف عن معاناتها من اضطراب نتف الشعر

عارضة فيكتوريا سيكريت سارة سامبيو ت...

محتوى مدفوع

كشفتْ عارضة الأزياء الشّهيرة، ملاك فيكتوريا سيكريت سارا سامبيو، عن معاناتها من اضطراب نزع شعر حاجبيها باستمرار، حيث تشعر بقشعريرة في جسدها، تملؤها بهذه الرغبة بإلحاح شديد. بحسب مجلة هاربرز بازار الأمريكية، ردّتْ سامبيو على أحد متابعيها، عند سؤاله إيّاها عن مشكلتها مع الحواجب، فقالت: "أحاول جاهدة عدم لمسهما، لكنّني لا أقوى على ذلك، وأعود لأملأ الفراغات بقلم الحواجب مرارًا وتكرارًا، وبعد تفاعل معجبيها مع المسألة، نشرتْ سامبيو تعليقًا مطوّلاً، تشرح فيه معاناتها، لا سيما مع المعجبات اللائي يعانين من المشكلة نفسها". https://www.instagram.com/p/Bks119bFqmM/?utm_source=ig_embed&utm_campaign=embed_loading_state_control تقول سامبيو: "يسمى هذا المرض بالـ trichotillomania، ويُعرف أيضًا باسم اضطراب نتف الشعر، ويظهر في عدم السيطرة

كشفتْ عارضة الأزياء الشّهيرة، ملاك فيكتوريا سيكريت سارا سامبيو، عن معاناتها من اضطراب نزع شعر حاجبيها باستمرار، حيث تشعر بقشعريرة في جسدها، تملؤها بهذه الرغبة بإلحاح شديد.

بحسب مجلة هاربرز بازار الأمريكية، ردّتْ سامبيو على أحد متابعيها، عند سؤاله إيّاها عن مشكلتها مع الحواجب، فقالت: "أحاول جاهدة عدم لمسهما، لكنّني لا أقوى على ذلك، وأعود لأملأ الفراغات بقلم الحواجب مرارًا وتكرارًا، وبعد تفاعل معجبيها مع المسألة، نشرتْ سامبيو تعليقًا مطوّلاً، تشرح فيه معاناتها، لا سيما مع المعجبات اللائي يعانين من المشكلة نفسها".

🖐🏼

A post shared by Sara Sampaio (@sarasampaio) on

تقول سامبيو: "يسمى هذا المرض بالـ trichotillomania، ويُعرف أيضًا باسم اضطراب نتف الشعر، ويظهر في عدم السيطرة على الانفعالات، للحيلولة دون نتف الشَّعر وعدم الاقتراب منه".

ووفقًا لمايو كلينيك، يعد نتف الشعر اضطرابًا عقليًا يحثّ المُصاب على نتف الشَّعر بشكل ملح، سواء من فروة رأسه، أو حاجبيه، أو مناطق متفرقة من جسمه، وتختلف طبيعته من شخص لآخر، فهناك من يستطيع السيطرة عليه، بينما يصعب على البعض الآخر، حتى يصل بهم الحال إلى الصلع.

لا يعرف بالضبط الأسباب الكامنة، وراء الإصابة بهذا المرض، لكن يُشار إلى عوامل بعينها، مثل تاريخ العائلة مع التوتر والقلق، حيث تشير التقارير إلى أن نتف الشعر، يؤثر على 4% من سكان العالم، وتتأثر النساء بشكل أكبر مقارنة بالرجال.

Lots of this today!!!! 🍷🍷🍷

A post shared by Sara Sampaio (@sarasampaio) on

بدأتْ معاناة سامبايو مع هذا المرض، وهي في الخامسة عشرة من عمرها، في البداية كانت تنزع رموشها، ثم تطوّرت الحالة لتصل لنتف حاجبيها، وغالبًا ما تتعرّض لهذه الحالة، عندما تعاني من القلق، أو الضغوطات الحياتية المختلفة.

لكن سامبيو طمأنت متابعيها، بأنّ حالتها ليست بالخطيرة، فهي تعاني من اضطراب بنسبة قليلة، بسبب نقص حمض أميني يسمى N-acetylcysteine، يؤثر على الناقلات العصبية المرتبطة بالمزاج ، وهي الآن تتعالج منه بأخذ العقاقير اللازمة.

اترك تعليقاً