صار للمرأة السعودية “صوت” في الزواج
حياتك

صار للمرأة السعودية “صوت” في الزواج

فوشيا - خاص

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي قرار وزير السعودية، وليد الصمعاني، بحق المرأة الموافقة بصوتها في عقد النكاح.

وكان الصمعاني قد وجه المحاكم ومأذوني عقود الأنكحة، بأن يأخذ لفظيا موافقة المرأة أو عدمها في عقد النكاح.

وشدد على سماع موافقة المرأة لفظيا قبل ضبط العقد.

القرار، أثار جدلا في المملكة بين السعوديين، عبر هاشتاغ #صوت_المراه_شرط_لعقد_النكاح الذين تباينت آراؤهم. ورغم دعمهم للخطوة إلا أنهم رأوا أنها ليست كافية وتحتاج إلى مزيد من المعايير.

وكانت وزير العدل قبل نحو شهرين، أقر حق حصول المرأة على نسخة من عقد النكاح بما يضمن حقوقها في المحاكم.

وتسعى المملكة حثيثا في إصلاحات داخلية، خاصة في مجال حقوق المرأة، كما أنها تحاول جاهدة الحد من ظاهرة عزوف الشباب والفتيات عن الزواج.