ترفيه

عيد ميلاد الطفلة الأكثر حظاً في العالم بـ6 مليون دولار

فوشيا - رحاب درويش

لم يكن حفل عيد الميلاد الخامس عشر للطفلة الأميركية مايا هنري حفلا عاديا بل كان حفلا أسطوريا وصلت تكلفته قرابة الستة ملايين دولار.

حرص والد مايا أن يكون عيد ميلادها مميزا خاصة أنها تودّع هذا العام مرحلة الطفولة منتقلة إلى المراهقة في حياتها، لذا نظّم لها واحداً من أغلى وأجمل أعياد الميلاد في العالم.

وحضر الحفل الذي أقيم في مدينة سان أنطونيو  عدد من المشاهير، حيث نُظم على أرض مساحتها 22 ألف قدم مربّع، مزيّنة بأشجار كريز يبلغ ارتفاعها 30 قدما، بالإضافة إلى جدران من الورود مع قاعة رقص عملاقة تتدلى منها مجموعة فراشات بديعة من السقف.

وأحيا الحفل الضخم كلا من المغنيان، بيت بول ونيك جوناس.

وارتدت صاحبة عيد الميلاد ملابس من تصميم المصمم العالمي المعروف رونالدو سانتانا، وصفّف لها شعرها باتريك تا، الذي يعمل مع عائلة كيم كارداشيان، وقام بتصوير حفل عيد الميلاد دونا نيومان مصورة سيدة أمريكا الأولى ميشيل أوباما.

ووجّهت مايا الشكر والامتنان لوالدها الذي يملك واحدة من كبرى شركات الاستشارات القانونية في تكساس، إذ يعمل بها 30 مستشاراً، وعبّرت عن سعادتها بالحفل وبهذه الليلة المميزة التي لن تنساها من ذاكرتها أبدا حسبما قالت، وأضافت: “ممتنة جدا لوالدي المدهش الذي جعل كل أحلامي تتحقّق حرفيا”.

جدير بالذكر أن لمايا عدد كبير من المتابعين يصل إلى 18 ألف متابع على موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام.