رحلةٌ جميلة في منطاد تنتهي بكارثةٍ مأساوية
سياحة وسفر

رحلةٌ جميلة في منطاد تنتهي بكارثةٍ مأساوية

همسة رمضان

حلّق 16 شخصاً بمنطاد الهواء الساخن في رحلةٍ بدت جميلةً ورومانسية في البداية، إلى أن اصطدم المنطاد بخطوط كهرباء ذات جهد عالٍ وسط ولاية تكساس، بعد ثلاثين دقيقة من إقلاعه، لتشتعل سلّتهُ وتهوي مسافة أكثر من 1 كيلومتر.

وبحسب المحققين الاتحاديين فقد أسفر تحطم المنطاد عن مقتل 16 شخصاً كانوا على متنه، في الحادث الذي وقع صباح السبت في منطقة ريفية غرب لوكهارت، تكساس، وعلى بعد حوالي 65 كيلومتراً إلى الجنوب من مدينة أوستن، عاصمة الولاية.

وبدأت السلطات في ولاية تكساس في تحديد هوية بعض الضحايا يوم الأحد، بما في ذلك اثنين تزوجا في أوائل العام الجاري.

وقام المحققون بجمع الأجهزة الإلكترونية الخاصة بضحايا الحادث، ليتم تحليل الهواتف المحمولة والأجهزة الأخرى في معمل حكومي بواشنطن، للعثور على مقاطع مصورة أو غيرها من البيانات التي يمكن أن تساعد في الكشف عما حدث.