خطوات تدريب طفلك للجلوس على “البوتي”
تربية الطفل

خطوات تدريب طفلك للجلوس على “البوتي”

ياسمين عماد

من التحديات التي تواجه الأمهات، تدريب أطفالهن على استخدام “البوتي”، فهي توفر الجهد والمال، مقارنة بالحفاضات.

وقد يبدي الطفل استعدادًا للتدرب عند بولغه الشهر الـ18، فيما يبدي آخرون استعدادهم عند سن الثالثة.

وأيًا كان موعد استعداد طفلك، هناك بعض الخطوات السهلة التي ستجعل تدريب “البوتي” ناجحًا.

عليك أولاً ملاحظة علامات هذا الاستعداد، من خلال سؤال نفسك هذه الأسئلة: هل يتبع طفلك الإرشادات البسيطة؟ هل يستطيع المشي والجلوس؟ هل يستطيع خلع سرواله وارتدائه ثانية؟

وتذكري أنك يجب أن تتحلي بالصبر وتوفير الوقت، فقد يستغرق الأمر نحو شهرين.

اختاري الأداة الصحيحة

اختاري نونية (بوتي) أو كرسي للمرحاض مناسب لحجم طفلك، حتى لا يتوتر بشأن استخدام مرحاض البالغين، كذلك دعي طفلك يساعدك في الاختيار، فهذا سيشجعه على استخدامه، كما يمكنك كتابة اسمه عليه ودعوته للعب به.

اخلقي روتينا

بوتي 2

في البداية، دعي طفلك يجلس على البوتي بكامل ملابسه، ويفضل أن يتم ذلك في وقت رغبته بقضاء الحاجة، وبعد أن يعتاد، دعيه يجلس دون سروال أو حفاضة.

عندما يعتاد على خلع الحفاضة، حددي وقتًا يذهب فيه للمرحاض، خاصة في أوقات اللعب، حيث ينسى أو يتجاهل الحاجة لذلك.

لا تغضبي إذا وقع حادثًا، وابقي إيجابية دائمًا.

ملابس بسيطة

shutterstock_240471148 (1)

لتيسير العملية ولتحفيزه، البسي طفلك ملابس يسهل نزعها.

وسائل بصرية

بوتي

علقي صوراً إرشادية لطفلك بالقرب من كرسي المرحاض، لمساعدته على التعلم ولتحفيز اعتماده على النفس.

وتذكري أن كل طفل يختلف عن الآخر، فلا حاجة لمقارنة طفلك بالآخرين، ولا تضعي الضغوط على نفسك أو على طفلك.