هل يحدد فرق السن بين الزوجين مدى الإنسجام….

هل يحدد فرق السن بين الزوجين مدى الإنسجام….

فوشيا- من لاما عزت

يبدو أن الفرق والتباين في الأعمار بين الزوجين بات لا قيمة له ، ومع أن الكثير من الرجال يفضلن الزواج من الأصغر سناً إلا أن الجانب الآخر من الصورة قد يبدو أكثر قتامة ، حيث باتت الكثير من الفتيات يبحثن أيضاً عن رجال يفوقونهن ربما بعشرات السنين .

وتوصلت أبحاث أجريت في جامعة أتلانتا بأميركا، إلى أنه إذا كان فارق السن 10 سنوات فنسبة الطلاق تصل إلى 39 بالمئة وإذا كان 20 عاما فسترتفع النسبة إلى 59 بالمئة، أما إذا ما تعدى الفارق 30 عاما فنسبة فشل الزيجات بين شخصين من جيلين مختلفين تصل 72 بالمئة، فيما اعتبرت أن أفضل فارق سن بين الزوجين يجب ألا يتعدى 5 سنوات لضمان زواج ناجح و تبين أن المرأة تكون أكثر سعادة عندما يكون شريك حياتها أكبر منها ويكون الفارق العمري بينهما على الأقل 4 سنوات.

و يؤكد الأطباء أن إفتقاد الزوجين لعنصر التفاهم يعدّ أحد نتائج الفارق العمري، مما يؤدي إلى عدم قدرة كل من الطرفين على استيعاب الآخر، ونتيجة لذلك قد يلجأ أحد الأطراف إلى البحث عن طرف ثالث يحقّق معه التفاهم، بالإضافة إلى إختلاف نمط الحياة بين الزوجين وإختلاف الرغبات والميول، مما يسهم في عدم التواصل بينهما حتى في الأمور التي تبدو بسيطة.

ويشير الأطباء أن المرأة إذا كانت أكبر من الرجل يكون الرجل في نظرها قليل الخبرة الحياتية، وأيضا غير قادر على تحمّل مسؤوليات تكوين الأسرة، ولذلك فإن زواج الرجل في سن متقدّمة يجعله أكثر استقرارا واستيعابا للمسؤوليات الأسرية الملقاة على عاتقه.