حياتك

فرحٌ يلونه الدم وتبلله الدموع

فوشيا - منى مصلح

قد تكون تجربة الولادة إحدى أجمل اللحظات التي يمر بها الآباء والأمهات، على الرغم من التوتر والفوضى والألم الذي تتسبب به.

لكن المصورة الأمريكية ليلاني روجرز، قررت توثيق تلك اللحظات الاستثنائية التي تمر بها الأم أثناء الولادة، لتظهر من خلالها أن عملية الولادة ليست سوى معجزة بكل ما تحمله الكلمة من معنى.

واستطاعت ليلاني من خلال مشروعها الجديد التقاط صور لنحو 60 أم أثناء ولادتهن، حيث تمكنت من إظهار جميع جوانب تلك العملية المؤلمة.

وعلى الرغم من أن الولادة تعتبر حدثاً خاصاً جداً لبعض الأمهات، إلا أن أن التقاط مثل تلك الصور، قد يجعل الأطفال بعد كبرهم يقدرون أمهاتهم أكثر وأكثر، بحسب ما قالت ليلاني.

وتنوعت مجموعة الصور التي أخذتها ليلاني، فمنها ما أظهرت الأم التي تتصبب عرقاً أثناء المخاض، ومنها ما أبرزت دموع الفرح عند رؤية الطفل لأول مرة بعد ولادته، وأخرى توّضح تنظيف الطفل لحظة خروجه من رحم والدته.

وحرصت المصورة على توثيق عمليات ولادة مختلفة، منها الولادة الطبيعية والولادة القيصرية والولادة المنزلية.

فوشيا تعرض لك بعض الصور المؤثرة من ألبوم ليلاني المؤثر، ما رأيك؟