دراسة توصي بمكملات فيتامين D لحديثي الولادة
صحة الطفل

دراسة توصي بمكملات فيتامين D لحديثي الولادة

فوشيا- محمود صبري

أظهرت دراسة حديثة، أن الرضاعة لا توفر للأطفال القدر الكافي من فيتامين D  ومن ثم يجب منح حديث الولادة، مكملات فيتامين D.

وأضافت الدراسة، أنه رغم تشجيع النساء خلال فترة الرضاعة الطبيعية، بأخذ المكملات بأنفسهن، إلا أن حليب الثدي لا يحتوي على مستويات عالية من المواد الغذائية الكافية لتعويض ذلك الفيتامين الضروري، لمساعدة الجسم على امتصاص الكالسيوم.

وتوصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، بإعطاء الرضع فيتامين D، بغض النظر عن ما إذا كانت الرضاعة طبيعية أو صناعية.

الحليب ليس كاف

الحليب ليس كاف

ونشرت الدراسة في المجلة الأمريكية للصحة العامة، حيث شملت فحص 2508 طفلاً في تورونتو، وأثبتت أن الأطفال الذين حصلوا على رضاعة طبيعية تصل إلى 36 شهرًا، يعانون من خطر نقص فيتامين D بنسبة 29 في المئة، بينما كانت النسبة لدى أولئك الذين حصلوا على رضاعة طبيعية لمدة 24 شهرًا 16 في المئة فقط.

وبرّر الباحثون ذلك، بأن الأطفال الرضع الذين يرضعون من الثدي، لا يحصلون على ما يكفي من فيتامين D من مصادر أخرى، مقارنة بالأطفال الآخرين الذين يأكلون الطعام.

يذكر أن نقص فيتامين D يمكن أن يؤدي إلى الكساح والتعب أو ضعف جهاز المناعة.