لما يعاني المواليد الجدد من “الخلع الوركي”؟
صحة الطفل

لما يعاني المواليد الجدد من “الخلع الوركي”؟

فوشيا - فابيان عون

أشار الاختصاصي في طب الأطفال وحديثي الولادة الدكتور راجي دقيق إلى أنّ  هناك مشاكل كثيرة يعاني منها حديثي الولادة من أبرزها خلع الورك الولادي، والذي يتمثل بخروج رأس عظمة الفخذ من التجويف الحقي للحوض بشكل جزئي أو كلي.

الدكتور راجي دقيق

طرق الكشف عن الخلع الوركي

وأضاف  الدكتور راجي دقيق أنّه يمكن اكتشاف  هذه الحالة عن طريق الكشف السريري عند الولادة أو من خلال إجراء صورة شعاعية  لمنطقة الحوض (ابتداء من الشهر الأول )، حيث من المفضل معالجة هذه المشكلة في الأشهر الثلاثة الأولى وحماية الطفل من الآثار السلبية التي تترتب عنها.

واعتبر أنّ أسبابا عدة قد تؤدي الى الخلع الوركي الولادي، فمنها ما يكون بسبب وضعية الجنين وجلوسه القرفصاء داخل الرحم، أو اتخاذه وضعية الجلوس أثناء الولادة ونزول الرأس قبل القدمين ، فضلا عن عامل الوراثة.

طرق الكشف عن الخلع الوركي

 الإناث أكثر عرضة للإصابة

كما لفت أنّ لجنس المولود تأثير كبير على حدوث هذه الحالة، كون الإناث هنّ أشد عرضة للخلع الوركي الولادي من الذكور، وذلك يعود إلى هرمون الأستروجين الأنثوي المسؤول عن ليونة العظام، فكلما زادت نسبة الهرمون لدى المولود؛ زادت احتمالية حدوث الخلع الوركي لديه. فنسبة الخلع هي 1 من كل 1000 ولادة جديدة، ويصيب الإناث بنسبة أكثر من الذكور بـ 4-6 مرات، ويصيب الورك الأيمن بنسبة 20% والورك الأيسر بنسبة 60%.

 الإناث أكثر عرضة للإصابة

سبل العلاج

وأكد أنّ الكشف المبكر لحالة الخلع الوركي الولادي؛ يؤدي إلى سهولة وسرعة معالجته، فقد يقتصر الأمر على ارتداء حفاضين أو ثلاثة  بدلاً من واحدة، فيؤمنان الشكل المستقيم  لفخذي بزاوية 180 درجة، ما يسمح لرأس عظمة الفخذ بالعودة إلى مكانها الطبيعي والتئام التجويف الحقي حولها ما يساعدها على العودة إلى طبيعتها تدريجيا.

أما  في الحالات الأشد من ذلك؛ يمكن استخدام جهاز خاص لهذه الحالة، يقوم بنفس عمل الحفاضين، ما يساعد على إرجاع رأس العظمة إلى مكانها الصحيح.

وختم د. راجي دقيق بالقول أنّه : في حال الكشف المتأخر عن هذه المشكلة، لا بدّ من اجراء عملية جراحية من أجل إرجاع رأس عظمة الفخذ إلى مكانها الصحيح، وتثبيت الفخذين بوضعية الخط المستقيم بواسطة جبيرة، لأن الطفل سيكون قد بلغ عمراً متقدما لا يمكن السيطرة عليه إلا من خلال ارتداء جهاز سهل الخلع، ناهيك عن الوزن الزائد الذي سيتحمله الطفل بسبب الجبيرة التي سيضعها لفترة طويلة؛ ما يحول دون سيره أو حتى الدبدبة  مثل غيره من الأطفال.

لما يعاني المواليد الجدد من "الخلع الوركي"؟