لهذه الأسباب يبكي طفلك الصغير
صحة الطفل

لهذه الأسباب يبكي طفلك الصغير

فوشيا – من فابيان عون

تشعر الأم دوما بالتوتر والألم لمجرد سماع  طفلها الصغير يجهش بالبكاء، فتحاول جاهدة الكشف عن الأسباب الكامنة خلف هذا البكاء الذي قد يستمر لساعات.

لذلك حرصا منا سيدتي على راحتك ومولودك  نسلط الضوء على عدد من الأسباب الكامنة خلف بكائه ما يساعدك على التخفيف من معاناته وتلبية طلباته :

  • شعوره  بالجوع بخاصة في حال الرضاعة الطبيعية، فهو في بعض الأحيان يتناول القليل من اللبن والكثير من الهواء ما يقلل من الكمية التي يتناولها وبالتالي تقل نسبة شعوره بالشبع.
  • تناول كمية كبيرة من الحليب وعجزه عن التجشأ، لذلك يمكنك في هذه الحالة مساعدته على القيام بذلك من خلال حمله  ووضع رأسه على كتفك وضربه بشكل خفيف على أسفل ظهره.
  • مرور ما يزيد عن الساعتين على وقت تبديل الحفاض (المعاناة من التبلل).
  • شعوره بالتعب لعدم تمكنه من أخذ قسط كاف من ساعات النوم.
  • انزعاجه من وضعيته داخل السرير أو الكرسي ورغبته  بتبديلها.
  • شعوره بالوحدة  وحاجته إلى القليل من الاهتمام،. وفي هذه الحالة، يمكن أن يكون الحل بسماع صوتك أو رؤيتك أو لمس شعره.
  • شعوره  بالحر أو البرد، حيث يمكنك التحقق من ذلك من خلال لمس منطقتي البطن أو الرقبة.
  • انزعاجه من الضجيج ورغبته بالسكينة.
  • معاناته من المرض سواء أكان الانتفاخ في البطن، القيء، الاسهال أو الامساك، ارتفاع درجات الحرارة وهنا لا بد من استشارة طبيبه الخاص.