صحة ورشاقة

كيف يساعد التقدم التكنولوجي في مكافحة السمنة؟

فوشيا – كارما رامي

قال خبير علاج السمنة، الدكتور حاتم نعمان، إن السمنة أصبحت من أخطر أمراض العصر، نظرًا للأضرار الوخيمة التي تنتج عنها، مشيرًا إلى أنها السبب الرئيسي في أمراض السكري، والضغط، والقلب.

وأضاف الدكتور نعمان، في مقابلة مع فوشيا، أن هناك عدة أبحاث، أشارت إلى أن 40% من مرضى سرطانات المعدة والقولون، يعانون من أمراض السمنة، موضحاً أنه عندما تزيد نسبة الدهون في الجسم، تقل المناعة.

وأوضح د. نعمان، أن التقدم التكنولوجي أفاد مرضى السمنة كثيرًا، فظهرت في الفترة الأخيرة أجهزة ممتازة، ومنها جهاز (فريزينج) وهو يعمل على تجميد الخلايا الدهنية، وبعد 21 يومًا من العلاج، يقوم بعمل حفرة في البطن، مضيفًا أن هناك جهازًا آخر اسمه “زيرونا” وهو ليزر ثلاثي الآشعة، يعمل على تفتيت وإذابة الدهون الضارة، وخاصة المتراكمة على الكبد، ويساعد على تحسين التمثيل الغذائي.