التنظيف الخاطئ لأذنيك يؤدي لأضرار بالغة
صحة ورشاقة

التنظيف الخاطئ لأذنيك يؤدي لأضرار بالغة

سالي شبل – القاهرة

حذر أطباء، وعلماء أتراك من خطر التنظيف الخاطئ والعشوائي لأذنيك وأكدوا أن طبقة الجلد الموجودة  داخل الأذن من أرّق طبقات الجلد في جسم الإنسان وأشاروا إلى أن الطرق الخاطئة في تنظيف الأذن تؤدي إلى تمزق طبقة من الجزء العلوي في الأذن، ويؤدي ذلك في النهاية إلى إلتهابات وآلام بالغة في الأذن.

ويقول الطبيب التركي “أوزغور يورك” أستاذ الأذن والحنجرة بجامعة أتاتورك أن المادة الشمعية الموجودة داخل الأذن وجودها مفيد، ويعيد إصلاح الأنسجة التالفة وإزالة تلك المادة الشمعية يؤدي إلى ضعف في السمع على المدي الطويل.

وتتمثل الطرق الخاطئة في تنظيف أذنيك في استخدام القلم أو إحدى أصابعك أو إبرة الكورشية أو ملقاط الشعر. فيجب عليك الابتعاد عن مثل هذه الطرق، واستخدام القطن اللين، ولا تحاولي إدخال أصابع القطن الخشبية في أذنيك للنهاية . وبتجنبك هذه الطرق الخاطئة، واستبدالها بأخرى صحيحة ستحافظي على صحة أذنيك.