من الاكتئاب إلى السرطان.. هذا ما يفعله الطلاق بالجسم
صحة ورشاقة

من الاكتئاب إلى السرطان.. هذا ما يفعله الطلاق بالجسم

بلقيس دارغوث

للطلاق آثار صحية تنعكس سلباً على جسد المرأة مهما كانت مكانتها الاجتماعية ووضعها العائلي، فالفراق سواء كان مقررا أو فجائيا يلقي بثقله على أعضاء الإنسان الجسدية لأسباب يشرحها الطب بوضوح.

وعلى ضوء خبر انفصال الممثلة العالمية وسفيرة الأمم المتحدة أنجلينا جولي عن زوجها الممثل العالمي براد بيت، ازدادت وتيرة الأخبار والتقارير التي تتحدث عن أشهر الانفصالات وأكبرها ماليا وما إلى ذلك.

لكن الجانب الصحي مشكلة صامتة لا يتطرق لها الزوجان المنفصلان، بينما يصبان كل تركيزهما على تفاصيل الطلاق والأطفال والنفقة وما إلى ذلك من تبعات تتسع دائرتها أو تضيق وفق كل حالة.

تقول أخصائية الشؤون العائلية البريطانية شارلوت فريدمان إن معظم الناس يختبرون عوارض فزيولوجية مثل التوتر والمزاج المتعكر والاكتئاب والأرق أو عدم القدرة على النوم.

وأوضحت أن نحو 60% يعانون من عوارض جسدية قد تتضمن آلام رأس أو صداع نصفي وأكزيما وآلام في الظهر، نتيجة التوتر العصبي الذي يلقي بثقله على العضلات.

وكانت دراسة حديثة أجرتها جامعة ميشيغان الأمريكية أظهرت أن الذين يمرون في تجربة طلاق تتدهور صحتهم بشكل أسرع من أقرانهم المتزوجين.

ورغم أن هذه الآثار تظهر على الرجال على المدى البعيد، تعاني منها النساء على المدى القصير. ويرجع الخبراء هذه التداعيات إلى التوتر والحزن.

وفي الولايات المتحدة أضيف مؤخرا الطلاق كسبب لمرض “اضطراب ما بعد الصدمة”، الذي غالبا ما يعاني منه ضحايا الحوادث أو الحروب.

وتعتبر النساء أكثر عرضة بمرتين للإصابة بالاضطراب، لذا تعاني معظمهن من استعادة ذكريات الماضي والسلوك المعادي للمجتمع والقلق المتزايد والأرق والمرض النفسي الجسدي.

وحتى لو كان قرار الانفصال نابعاً من المرأة نفسها، لكن مشاعر الذنب والفراغ تلقي بثقلها على كيانها. وتوضح شارلوت: “حتى لو كان الزواج غير سعيدا، لكن انتهاؤه خسارة لا بد أن تتعامل معها بطريقة أو بأخرى”.

بدوره يوضح الدكتور في القانون دايفيد باسترانا في كتابه “Divorce Stress Syndrome” أن آثار الطلاق تؤثر على الإنسان عاطفيا وذهنيا وجسديا اكثر مما قد يتصوره المرء نفسه، بل يذهب لحد تشبيه الأزمة النفسية للطلاق بنفس الحالة التي يمر بها الإنسان عند موت الشريك (النكران، الغضب، الاكتئاب، التقبل).

أما التفسير الطبي هو أن الجسم يفرز عند التوتر هورمون الكورتيزول الذي يخلّ بتوازن جهاز المناعة، فتتضاءل قدرة الإنسان على مكافحة الأمراض. وتصل بعض الأبحاث للربط بين التوتر وظهور الاورام السرطانية.