الدكتور عبد الحليم المرداوي يقدم لـ” فوشيا” حقائق حول ابتسامة المشاهير
صحة ورشاقة

الدكتور عبد الحليم المرداوي يقدم لـ” فوشيا” حقائق حول ابتسامة المشاهير

ياسمن العساوي

حين تصبح الابتسامة البيضاء و المتناسقة عنوانا للجمال، يتوجه الكثير من الناس إلى عيادات الأسنان بحثا عن المظهر الجميل وبطاقة العبور إلى قلوب الآخرين.

“الفينير واللومينير” و “ابتسامة المشاهير” وأسماء تجارية أخرى يتم تداولها بكثرة بين مرتادي عيادات طب الأسنان، وتتضارب مفاهيمها لدى الناس، ليصبح السؤال الشائع ما هو الفارق بين كل هذه المسميات؟!

وهذا ما سيوضحه لـ “فوشيا”، الدكتور عبد الحليم المرداوي جراح الفم والأسنان وخبير تجميل الابتسامة بمركز أوكسيجين الطبي بإمارة عجمان..

IMG_5378 (1)
الدكتور عبد الحليم المرداوي جراح الفم والأسنان وخبير تجميل الابتسامة

الفينير 

shutterstock_387043186

قشور خزفية تستخدم لتغطية الأسنان التي تعاني من المشاكل، مثل الألوان الداكنة والأسنان المتكسرة والمتآكلة، وكذلك الأسنان التي تعاني من التراكب أو المسافات التي يستبعد فيها خيار التقويم. و تبدو الأسنان بعد تركيب الفينير بيضاء وطبيعية وبمظهر جميل.

لتركيب الفينير يجب أن يتم تحضير الأسنان بإزالة طبقة صغيرة من السطح الخارجي للسن تقدر ب 0.5 مم بحد أقصى، ويتم تعويضها بقشرة من نفس السمك، بعد أخذ المقاسات وتركيب قشور بلاستيكية لضمان عدم تحركها أو تأثرها بعوامل الحرارة والبرودة.

و يعتبر الفينير أكثر الإجراءات جمالية وطبيعية وثباتا في اللون، لإمكانية إضافة عدة طبقات من الخزف وأكثرها حفاظا على صحة اللثة، إذا تم إجراؤها بالطريقة الصحيحة.

اللومنير

shutterstock_364842959

اللومنير أيضا طبقة خزفية ذات سماكة أقل من 0.3 مم، ولكن لا تستدعي تحضير الأسنان كما في الحالة الأولى.

وتستهوي الجميع فكرة المحافظة على الأسنان دون حف أو تغيير، وهذه التقنية رائعة جماليا وتحفظيا عند إمكانية تطبيقها، ولكنها غير ملائمة لأغلبية المرضى في حال عدم توافر الشروط المناسبة، واذا تم اتخاذ هذا الاجراء في غير مكانه وبطريقة خاطئة ،قد يسبب الفرق بين حافة القشرة وسطح السن بالقرب من اللثة التهابا يصاحبه نزيف في اللثة ورائحة سيئة.

مخاطر الفينير واللومنير

shutterstock_302177402

كأي إجراء طبي، يجب مراعاة الأنسجة الحيوية المحيطة بالتركيبات، صحة الأسنان واللثة، ويجب أن تكون المواد المستخدمة ملائمة حيويا ولا يتم التعدي على الأنسجة المحيطة تحت مسمى التجميل، كالتحضير تحت مستوى اللثة مثلا أو إيذاء الأسنان المجاورة أو المخاطر الناتجة عن التركيب الخاطئ، مثل تراكم المادة اللاصقة بين القشور أو تحت اللثة.

وهناك مسؤولية تقع على عاتق المريض إذ تحتاج هذه التركيبات الى عناية إضافية و يجب معها عدم التهاون في التنظيف بالفرشاة وخيوط تنظيف الاسنان.

بدائل تجارية متوفرة في الأسواق

shutterstock_136158827

يبحث الجميع عن بدائل أخرى ويسافر البعض بحثا عن العلاج ذاته بأسعار أقل وتتباهى بعض الوجهات السياحية والعيادات بالمبالغة في توفير بدائل رخيصة التكلفة، و لكن من خبرتنا بالتعامل مع هذه الحالات نعلم جيدا مقدار الأضرار الصحية التي يعانيها المرضى بسبب هذه البدائل والتكلفة المرتفعة جدا لإصلاح هذه الأضرار عدا عن الوقت و المعاناة الناتجة عنها.

يجب عليك دائما أن تتحدث مع طبيبك حول الإجراء الطبي الأفضل و المناسب لك.