هكذا تلحق غسالات الملابس الأوتوماتيكية الضرر بالخصوبة
صحة ورشاقة

هكذا تلحق غسالات الملابس الأوتوماتيكية الضرر بالخصوبة

أشرف محمد

حذرت دراسة حديثة من أن الملوثات التي يمكنها أن تلحق الضرر بالخصوبة البشرية تصب في امدادات المياه من غسالات الملابس الأوتوماتيكية الموجودة بمنازلنا.

ووجدت الدراسة أن مجموعة من المواد الكيميائية التي توجد في عدة أشياء نستخدمها بحياتنا اليومية قد ثبت صلتها بعدة مشكلات صحية، غير أن العلماء كانوا في حيرة من أمرهم لعدم فهمهم الطريقة التي تصل بها تلك الأشياء لامدادات المياه.

واكتشف العلماء الآن أن تلك الأشياء تُمتص من الهواء عن طريق ملابسنا، وحين يتم غسلها، فإنها تتدفق لمحطات معالجة المياه. والمشكلة أن تلك المحطات لا يمكنها إزالة كل المواد الكيميائية، وبالتالي يصل بعضها في الأخير للأنهار والبحيرات.

وتشمل تلك الملوثات مواد كيميائية مانعة للاشتعال توجد في قطع الأثاث، أجهزة الكمبيوتر وغيرها من الأجهزة الالكترونية. وثبت ارتباط تلك المواد، وغيرها من المركبات التي توجد في المواد البلاستيكية، بمشكلات من بينها انخفاض الرغبة الجنسية، انخفاض مستوى الخصوبة، العيوب الخلقية وانخفاض معدل الذكاء عند الأطفال.