تصاميم منى المنصوري تفوق الإبداع في مهرجان نفرتيتي
أخبار

تصاميم منى المنصوري تفوق الإبداع في مهرجان نفرتيتي

فوشيا - خاص

استحوذ ” الثوب الإماراتي” على اهتمام الصحافة الدولية في مهرجان ” نفرتيتي الدولي للموضة”، الذي اختتم فعالياته أمس بتكريم العديد من الشخصيات والجهات والمؤسسات.

واستهلت عروض الأزياء العالمية في معبد الأقصر في نسخته الأولى على مدى يومين ” الثوب الإماراتي” الذي خطف الأنظار.

وتعد فكرة المهرجان الأولى من نوعها في العالم، أي تنظيم عروض للأزياء داخل معبد أثري “معبد الأقصر”.

ولاقى «الثوب الإماراتي» الذي دمج بين الفن التشكيلي وتصميم الأزياء، والذي صممته منى المنصوري ونفذته الفنانة التشكيلية الإماراتية خلود الجابري برؤيتها الفنية، إعجاب زوار المهرجان، حيث كان عبارة عن لوحة تشكيلية جميلة لامرأة ترفع يديها للسماء وجذورها تضرب في عمق الأرض تلونت بألوان علم الإمارات.

كما‎ تألقت باقي تصميمات منى المنصوري، والتي فاقت الـ 20 تصميماً مستوحى من الحضارة الفرعونية، باقتصارها على الألوان التي كان يستخدمها الفراعنة، وهي الأزرق والذهبي والأحمر، حيث جمعت القطع بين فخامة الخامات المستعملة، ورؤية المصممة وصاحبة فكرة المهرجان، وزادتها أنامل الفنان ومصفف الشعر العالمي محمد الصغير لمسات ساحرة حملت المتتبعين إلى حقبة الفراعنة، وسافرت بهم عبر التاريخ في رحاب معبد الأقصر الذي احتضن الحدث وأضفى رونقاً خاصاً على عرض أزياء عالمي يقام للمرة الأولى بهذه الطريقة، إذ شكلت خلفية المعبد والآثار لوحة فنية جميلة.

وقدمت المنصوري فستاناً في نهاية عرضها باسم «مصر الحضارة والمحبة والسلام» إهداءً منها إلى مصر.

690018952

‎عروض عالمية وتبادل ثقافي

وتتالت عروض الأزياء العالمية بمشاركة باقي المصممين، حيث قدم كل مصمم 10 قطع في حضور العديد من مصممي الأزياء العالميين والسفيرة ميرفت التلاوي ولفيف من الفنانين والفنانات كهالة صدقي وإلهام شاهين وإيمان العاصي ومنال سلامة ووفاء عامر وفيفي عبده التي ارتدت فستاناً بتصميم فرعوني، والذي صممته لها منى المنصوري وسط حضور إعلامي كبير جداً قلما يجتمع في حدث واحد بهذه الكثافة.

وضمت‎ أسماء أبرز المشاركين على منصة معبد الأقصر : منى المنصوري « الإمارات» ، وعمرو البنا ومحمود غالي «مصر»، ونبيل حياري وهندي مهدي «فرنسا»، وأجوستين وأدجل «إسبانيا»، وإيفان دونيف من إيطاليا، وحسبيه من فرنسا، والتي قدمت 3 قطع فقط من التراث الجزائري، بينما اقتصر جينو من لبنان على تقديم 4 تصميمات من التراث اللبناني، وتفوق طلاب مركز الموضة والتصميم في مصر بتقديم تصميماتهم الأنيقة التي حملت لمسات من الحضارة الفرعونية على أغلب المصممين، حيث جاءت تصميماتهم تحمل الكثير من المشاعر والأحاسيس وتربط بين الماضي والحاضر، إذ كانت القطع عصرية بلمسات فنية فرعونية بإضافة الرسومات وتسريحات الشعر والأكسسوارات التي وضعت على الرأس والمستوحاة من زمن الفراعنة.

وتخلل‎ الحدث الذي يهدف إلى تنشيط السياحة في مصر ومد جسور التبادل الثقافي بين الدول والتعرف على الثقافات المختلفة، عدة فقرات منوعة، حيث غنت الفنانة الفرنسية دياز باللغة العربية «حلوة يا بلدي» وتفاعل معها الجمهور بشكل كبير جداً، كما قدمت المطربة الإنجليزية أغنية خاصة بمصر أيضاً.

‎يشار إلى أن‎ غالبية التصميمات العالمية التي قدمت على منصة معبد الأقصر اشتملت على الطابع الفرعوني، وجمعت أفخم الخامات وخطوط الموضة العالمية والعديد من الأفكار التي أعرب أصحابها عن سعادتهم الكبيرة  بعرضها في مهرجان نفرتيتي الدولي للموضة  الذي يحمل رسالة المحبة والسلام والأمان للعالم أجمع.

almaghribtodayfccj1