أخبار

مجموعة شانيل لربيع 2016.. أنوثة بلمسة الذهب

فوشيا - منى مصلح

أذهلت دار “شانيل” Chanel الفرنسية جمهور أسبوع الموضة في باريس بمجموعتها لربيع 2016، على الرغم من اتخاذها منحى مختلفاً عن المجموعة الأخيرة التي عرضت في أكتوبر الماضي.

فهذه المرة استلهم المصمم كارل لاغرفيلد، المدير الإبداعي للدار، مجموعته من تيمة “بيت الدمية”، حيث صمم منزلاً خشبياً ضخماً شبيهاً ببيت الدمية المنصوب في قلب مرج أخضر، خرجت منه العارضات الفاتنات كأجمل ما تكون عليه الدمى في الخيال.

تنوعت تصاميم التشكيلة الجديدة لدار شانيل بين الفستاتين والتايورات والتنانير والبنطلونات، لكن لاغرفيلد حاول قد الإمكان الحفاظ على هوية الدار من خلال التصاميم التي طغت عليها الألوان الفاهية.

كما تميّزت تصاميم أخرى بإضافات من نوع خاص، كالأكمام المنتفحة التي أضفت عليها طابعاً درامياً.

كذلك، ترجمت التشكيلة الجديدة عشق لاغيرفيلد لكل أنواع الخرز واللآلئ، من خلال تطريز وترصيع ناعمين على نحو أبرز أنوثة المرأة.

أما التصاميم التي خطفت الأبصار بحق، فتلك التي أدخل فيها لاغيرفيلد الذهب معترفاً بأنها موجهة لزبائنه الأثرياء، اصحاب الذوق الثمين والخاص، من ذلك الفستان الذهبي الآسر الذي تهادت به على المنصة عارضة الأزياء الفلسطينية جيجي حديد.