الجينز الممزق يمنح أمل الأناقة “للفقراء أيضا”‎
أخبار

الجينز الممزق يمنح أمل الأناقة “للفقراء أيضا”‎

فوشيا - من رحاب درويش

ارتسم أمل الأناقة أمام الفقراء والبسطاء بعد أن طرحت مجموعة كبيرة من دور الأزياء العالمية تشكيلات كبيرة من البنطلونات “الجينز الممزق”.

وقد عادت هذا الموسم موضة البنطلونات “الجينز الممزق” بشكل أكبر وأوسع جرأة من أي وقت سابق، وهذه الموضة التي تلجأ إليها كبرى بيوت الأناقة تتمثل في ارتداء بنطلونات جينز ممزقة، وأحيانا يتم اختيار قماش باهت تم محو لونه وكأنه قديم، مما يعطي الأمل للبسطاء والفقراء في ارتداء بنطلونات شبيهة، في اللون والتمزق فقط، مع اختلاف القماش والنوعية والسعر بالطبع.

الجينز الممزق يمنح أمل الأناقة "للفقراء أيضا"‎

وفي نظرة سريعة لتاريخ تلك الموضة “الجينز الممزق” التي جذبت نسبة كبيرة من الشباب، وحتى أكبر وأشهر نجوم هوليوود، نجد أن تلك التقليعة الشبابية انطلقت من عالم الفن، وبالتحديد من فرق “الروك آند رول”، في السبعينات من القرن الماضي، حيث ارتداها أعضاؤها عند ظهورهم على خشبة المسرح، ورافقتها القمصان الممزقة أيضا، كجزء من الشخصية الفوضوية التي كانت تمثل ذلك النمط الموسيقي في ذلك الوقت.

لكن هذه التقليعة لم تنل اهتمام مصممي الأزياء حينها، وبقيت محصورة بمجموعة صغيرة من معجبي هذه الفرق، الذين مزقوا بطلونات الجينز الخاصة بهم بأنفسهم تشجيعا لنجومهم المفضلين.

الجينز الممزق يمنح أمل الأناقة "للفقراء أيضا"‎

ومع بداية التسعينات، أصبح ذلك النمط الموسيقي أكثر شعبية وشهرة، وازدادت معه شعبية “الجينز الممزق” ليصبح علامة مميزة تقترن بجماهير هذه الفرق، التي كان معظمها من الفقراء ومن أبناء الضواحي البسيطة، ومن هنا كان الربط بين هذه الموضة “الجينز المقطع” والفقر.

ويعد عام 2011 هو بمثابة الولادة الحقيقية لتلك التقليعة، التي لم تقتصر على الفقراء وأبناء الطبقة البسيطة فحسب، بل أصبحت أيقونة مميزة في عالم الموضة، استوحى منها أشهر مصممي الأزياء تصميماتهم الفريدة، ليرتديها أشهر نجوم هوليوود والعالم، وهو ما جعل أكبر وأشهر دور الأزياء العالمية تتنافس فيما بينها لابتكار تصميمات مختلفة مستمدة من تلك التقليعة، إلا أن أسعارها لم تعد في متناول الجميع، ولا سيما الفقراء.

الجينز الممزق يمنح أمل الأناقة "للفقراء أيضا"‎

ولكن تظل تلك الموضة التي ابتكرها الفقراء للفقراء، الذين مزقوا بنطلوناتهم بأنفسهم، عنوانا للفقر.. والثراء معا.

والآن.. إذا تمزق أحد بنطلوناتك الجينز لا تنزعجي، بل ارتديه على النحو الذي يطرحه المصممون الكبار، مما يوحي بأناقتك، حتى لو اختلفت نوعية القماش، أو لم يكن من ماركة أصلية “سينييه”، لأنك ستشعرين أنك ترتدين بنطلونا ممزقا يشبه من حيث الشكل – فقط – نفس البنطلون الممزق الذي تطلقه ماركات عالمية كبرى.