أخبار

العائلة الملكية الإسبانية تصنع موضة صيف 2015

مدريد - من الربيع أدوم

كشفت العائلة الملكية الإسبانية موضة صيف إسبانيا في ظهورها في يوم الصورة الملكية التي اعتادت العائلة أن تقوم بها كل موسم.

وكرس الملك فيليبي والملكة ليتيثيا وابنتيهما صوفيا وليونور صورتهما البسيطة التي تعطي انطباعا بقربهما من الشعب خصوصا من خلال ملابسهما حيث ارتدت الأميرة صوفيا وولية العهد ليونور، ملابس تتماشى مع موضة الأزياء الإسبانية لصيف 2015.

ولية العهد ليونور اختارت الألوان الناعمة، وظهرت بسروإلا قصيرا بلون الرمال وصنادل فضية في حين أن أختها الصغرى صوفيا أكثر جرأة وأقرب في الذوق لأمها الملكة ليتيثيا وظهرت بسروال قصير أزرق وصنادل فضية.

أما الملكة ليتيثيا فظهرت بسروال بلون أخضر عسكري ليتناسب مع سروال صوفيا وهما من توقيع ماركة هوجو بوس الألمانية.

كما ارتدت الملكة الصنادل المصنوعة في مينوركان (جزر البليار شرق إسبانيا).

وجاءت اللمسة الشخصية للملكة ليتيسيا في الأقراط الذهبية على شكل قرن من شركتها المفضلة مانغو الكتالانية والتي زادت إطلالتها جمالا وبساطة، رغم أن سعرها كان متواضعا جدا ب 9.90 يورو فقط ويتوقع أن تنفذ من الأسواق بسرعة بعد أن ظهرت بهما ملكة البلاد.

وباتت ليتيثيا صانعة موضة في إسبانيا وهي تستخدم الملكة ألبسة شركة نانو الإسبانية المشهورة من مدينة غاليسيا (شمال شرق إسبانيا) لاختيار لباس بناتهما.

وصرحت “نانو” دار موضى ملابس الأطفال “عندما وضعت الأميرة لباسنا لم تبق قطعة واحدة في السوق حيث كان ثمنها لا يتعدى 79،90 يورو”.

وحصل نفس الشيء مع قميص قصير أبيض من دار فلامنكو مدريد قبل موسمين حيث بيعت الأقمصة مباشرة بعد أن ظهرت به الملكة ليتيسيا مع ابنتها الصغرى الأميرة صوفيا. وقد بيع قميص ليتيسيا ب 59،99 يورو، وقميص وابنتها صوفيا ب 39.99 يورو.

وترغب ملكة إسبانيا أن تكون رمزا للأناقة البسيطة حيث تظهر بملابس يمكن للإسبان العاديين الحصول عليها ونفس الشيء بالنسبة لبناتها.