6 أشياء فارهة لا تستطيعين شراءها حتى لو امتلكتِ ثمنها
طرائف

6 أشياء فارهة لا تستطيعين شراءها حتى لو امتلكتِ ثمنها

فوشيا - محمد أفشكو

هناك أشياء فاخرة لا يمكنكِ التمتع بها حتى وان كنتِ تمتلكين ثمنها، تعرفي معنا على أبرز هذه الرفاهيات غير المتاحة لجميع البشر:

حقيبة هيرمس بيركين

حقيبة هيرميس بيركين رمز للفخامة والترف، فلا تُحمل إلا من قبل مجموعة مختارة من الشخصيات.

حيث كشف تحقيق أجرته جريدة ديلي ميل البريطانية،أنه يكاد يكون من المستحيل على أي امرأة عادية شراء واحدة منها، حتى وإن كانت تستطيع دفع ثمنها الذي يبلغ أكثر من 6000 جنيه إسترليني.

ومع عدم وجود قائمة الانتظار، ولا نظام ترتيب لا توجد أي وسيلة لمعرفة متى ستكون الحقيبة القادمة متاحة للشراء، لذلك فإن حقيبة بيركين بعيدة المنال على أي شخص عادي وهي متاحة فقط للأشخاص رفيعي المستوى.

صف اللياقة البدنية الأكثر تميزا في العالم

صف اللياقة البدنية الأكثر تميزا في العالم

قوائم الانتظار لصف اللياقة البدنية Skinny Bitch Collective، والذي تعشقه أشهر عارضات الأزياء في العالم، هي طويلة جداً بحيث ينبغي عليك الانضمام إلى مجموعة البريد الإلكتروني فقط ليتم إعلامك عندما تقبل قائمة المملكة المتحدة إضافة أسماء جديدة.

وقد وُصف الصف الحصري من إحدى العضوات بأنه تمرين للنساء اللاتي يشبهن صديقات ليوناردو دي كابريو في الماضي والحاضر والمستقبل.

ولعل هذا التفرد هو أن النساء اللاتي يحضرن الصف يتلمسن طوال الوقت أجساد المشاهير بفضل الحركات الرياضية التي تتم ممارستها، وربما هذا هو السبب وراء رفض المسؤولين قبول انضمام الطبقة المتوسطة و الفقيرة.

حقائب تُباع في ست ثواني

حقائب تُباع في ست ثواني

إذا كنتِ تحسين بالملل من حقيبة بيركين الخاصة بك، هناك حقيبة أخرى أكثر رواجاً ولا تمتلكها سوى شخصيات من الطبقة الثرية، رغم ثمنها المناسب والذي يصل إلى 395 جنيه إسترليني.

فمنذ إنشائها عام 2012، تمكنت علامة منصور جافريل Mansur Gavriel من بيع حقيبة الدلو الشهيرة في غضون ساعات من بدء بيعها.

بفضل سعرها المعقول، أصبحت معروفة باسم post- recession It bag، وتصميمها الأنيق دليل على شهرتها.

والآن، أصبحت حقائب منصور جافريل تُباع في ست ثوان.

ذلك لأن لكل حقيبة متوفرة هناك 300 من المشترين محتملين من الطبقة الراقية، وهذا يعني أن المتسوقين العاديين ببساطة لا يشتروا واحدة.

ندرة هذه الحقائب ليس من قبيل الصدفة حيت تعمل العلامة التجارية مع مصنع واحد فقط، وهو ما يعني كمية إنتاج قليلة.

وعلى الرغم من ندرتها، فإن بعض المشاهير بما في ذلك الممثلات سيينا ميلر وكيرستن دانست على ما يبدو لا يواجهن أي مشكلة للحصول على واحدة.

النادي الخاص في ديزني لاند

النادي الخاص في ديزني لاند

هناك باب سري في ديزني لاند، كاليفورنيا، مؤشر برقم 33 والذي لايمكنك الدخول إليه، هذا لأنه يؤدي إلى نادي 33 وهو نادٍ للأعضاء الحصريين الذي أسسه والت ديزني نفسه، مع قائمة انتظار لمدة 14 سنة للدخول إليه.

فإذا تم قبولك ينبغي عليك دفع تكاليف الإنضمام التي تصل إلى 16287 جنيه إسترليني، ثم الرسوم السنوية التي تصل إلى 6500 جنيه إسترليني، ويمكنكِ الجلوس رفقة جاك نيكلسون وتوم هانكس اللذين يرتادان النادي.

وقد تم افتتاح نادي 33 رسميا في مايو 1967 بقصد تخصيص مكان في والت ديزني للترفيه عن كبار الشخصيات، ويقدم المطعم قائمة تذوق مقسمة إلى ستة دورات من الطعام الفرنسي (بما في ذلك جراد البحر المسلوق و جنوتشي اليقطين) وهو المكان الوحيد في ديزني لاند الذي يقدم الكحول.

يمتاز المكان بديكوره الكلاسيكي المستوحى من ديزني بألوانه الزاهية والمفروشات المستوحاة من الرسوم المتحركة، ويحظر ارتداء القمصان والصنادل، ولكن ارتداء الجينز مقبول.

الجناح الملكي في فندق Lanesborough

الجناح الملكي في فندق Lanesborough

الجناح الملكي في فندق Lanesborough في لندن والذي يكلف 14 ألف جنيه إسترليني غالبا ما يتم حجزه من قبل المشاهير مثل مادونا، ليوناردو دي كابريو وجيم كاري والذين أقاموا فيه لفترة من الزمن.

وتبلغ مساحة الجناح 445 متر مربع، ويتكون من سبع غرف نوم وحمامات، وغرفتي المعيشة وغرفة طعام.

وإذا كنت تريد الخروج لبعض الوقت فإن الفندق يقدم خدمة سائق سيارة رولز رويس فانتوم كخدمة مجانية.

مطعم لا تستطيعين الحجز به لمدة 38 عاما

مطعم لا تستطيعين الحجز به لمدة 38 عاما

لا يمكنك ببساطة حجز طاولة في مطعم راو Rao’s البالغ من العمر 120 في نيويورك، وحتى كبار نقاد الطعام لا يستطيعون الدخول إليه، حيث صدرت آخر مراجعة للمطعم الإيطالي منذ أكثر من 35 عاما.

ولعل هذه الخصوصية هي السبب وراء كون مطعم راو المفضل لدى المشاهير مثل أنجلينا جولي، ليوناردو دي كابريو، مادونا وليزا مينيلي.

الطاولات العشرة التي يشملها المطعم “مملوكة” على أساس المشاركة بالوقت من قبل أصحابها من الأثرياء، ويقومون بتمريرها لأصدقائهم وباقي أفراد الطبقة الراقية.

ولكن الطعام ليس حصرياً أو مميزا، حيث يقدم المطعم أكلات إيطالية كلاسيكية بأسعار معقولة.

في الواقع، الطريقة الوحيدة للحصول على لمحة داخل المطعم هي بمشاهدة فيلم ذئب وول ستريت حيث مطعم راو هو المكان الذي اصطحب إليه ليوناردو دي كابريو محاميه.