“مشروع ليلى” يتمرد أمام جمهور غفير في مهرجانات جبيل الدولية

 بيروت - أندريه داغر

إلى مدينة جبيل الأثرية توجهت فرقة “مشروع ليلى” وحملت مشروعها الغنائي لتقدمه في ليلة حضرها الألاف من عشاق هذه الفرقة التى تقدم فنها بطريقة منفتحة متمردة على كل الممنوعات والمحظورات لا سيما القضايا المتعلقة بحقوق الإنسان وحريته في اختيار طريقة عيشه.

أمام جمهور حاشد قدّم شبّان “مشروع ليلى” أشهر أغنياتهم  بإخراج مبهر من حيث الإضاءة والصوت وحرية الحركة والجمهور المؤلف معظمه من الشاب تجاوب معهم بكل حرية غير عابىء بأي نوع من انواع  القيود المفروضة في العالم العربي ، جمهور ردد مع نجم الفرقة المغني ” حامد سنوّ” كل الاغنيات التي اشتهر بها “مشروع ليلى” وتم تقديمها في مهرجانات بيبلوس جبيل تحت شعار “الحرية” حيث تطرقت الفرقة في غنائها لمواضيع كانت تُعتبر لفترة من الزمن من المحرمات وكان ممنوعاً المجاهرة بها ولعلّ من أبرزها المثلية الجنسية مثل أغنية “طيف”،واغنية “مغاوير”التي تتكلم عن المجتمع الذكوري، و”الجن” و”الوطن” وغيرها من الأغنيات.

“مشروع ليلى” حطت رحالها في مدينة جبيل وقدمت واحدة من أهم سهرات المهرجان أمام جمهور أعادهم أكثر من مرة إلى المسرح رافضاً انتهاء هذه الليلة.