سميرة توفيق: “أنا بخير وأرشيفي مِلك جمهوري”
مقابلات

سميرة توفيق: “أنا بخير وأرشيفي مِلك جمهوري”

فوشيا - آندريه داغر

على جناح السرعة أُدخلت الفنانة الكبيرة سميرة توفيق إلى مستشفى القديس جورجيوس في (الأشرفية – بيروت) بعد أن تعرّضت لوعكة صحية مفاجئة، خضعت على أثرها للفحوصات الروتينية وكانت النتائج جيدة جداً فخرجت على أساسها من المستشفى يوم الثلاثاء.

موقع فوشيا اتصل بابنة شقيقة سميرة توفيق السيدة لينا رضوان التي طمأنتنا عن صحة خالتها، وأكدت لنا أنها بخير بعد أن خضعت لمجموعة من الفحوصات الروتينية، ومن ثم تحدثنا إلى الكبيرة سميرة توفيق التي أكدت لنا بدورها أنها أصبحت بخير والحمدالله، وأرسلت عبرنا إلى جمهورها المنتشر على مساحة الوطن العربي كل الشكر والتحيات، وكان مستشفى القديس جورجيوس قد غص بالمحبين فور انتشار الخبر.

من جهةٍ ثانية حلت المطربة الكبيرة سميرة توفيق ضيفةً على برنامج “بخصوص هالشي” مع الإعلاميان رجا ناصر الدين ورودولف هلال، عبر إذاعة صوت الغد اللبنانية، في حلقةٍ تم بثها على يومين متتاليين وفتحت قلبها للحديث معهما في الكثير من المواضيع، فتحدثت عن علاقتها بالسيدة فيروز، وبمدى الصداقة التي تجمعهما وقالت إن فيروز إنسانة وفنانة رائعة ووصفتها بـ “خفيفة الظل” وتحب المزح والضحك كثيراً،وتحدثت أيضاً عن علاقتها بالراحلة صباح وعن اختلاف التنافس الفني بين جيل الماضي وجيل اليوم واستشهدت بقصة أغنية “أيام اللولو” التي باعها الملحن إيلي شويري لها وللشحرورة صباح، وتحدثت أيضاً عن الملحن الراحل فيليمون وهبي، وعن تعاونها معه خصوصاً في أغنية “ياهلا بالضيف” التي نجحت نجاحاً منقطع النظير، وعن جيل اليوم قالت إنها تستمع للكثيرين وتحب الكثير من الأصوات الشابة، وعن أرشيفها الفني أكدت سميرة توفيق بأنه ملكها وملك جمهورها، وملك كل الدول العربية وهي لا تستطيع التفريط به أو تسليمه لشخص واحد، ووعدت جمهورها بتقديم أغنيتين عراقيتين جديدتين.

سميرة توفيق

وعلى صعيد السياسة تمنت سميرة توفيق أن يتم انتخاب رئيس للجمهورية اللبنانية بأقرب وقت ممكن، وبأن يتوحد اللبنانيون فيما بينهم، وأن يعم السلام والأمن والأمان والمحبة كل الاقطار العربية.