مادونا تسمح لابنتها بالتبني برؤية جدتها الحقيقية
أخبار النجوم

مادونا تسمح لابنتها بالتبني برؤية جدتها الحقيقية

فوشيا - رحاب درويش

سمحت النجمة العالمية مادونا لابنتها بالتبني “ميرسي”، التي تبلغ من العمر 9 سنوات، برؤية جدتها الحقيقية لوسي شيكيشيوا، بناء على طلب الأخيرة التي ترغب في رؤية حفيدتها قبل وفاتها.

وكانت والدة الطفلة قد توفيت بعد 8 أيام فقط من ولادتها في مالاوي، في عام 2006، قبل أن تقوم النجمة العالمية بتبني الطفلة بعدها بثلاث سنوات، وتحديداً في عام 2009، حيث أنهت إجراءات تبنيها من أحد دور الأيتام في مالاوي.

34EB5CEF00000578-3625265-image-m-51_1465055995938

وقد طلبت الجدة، التي تبلغ من العمر 73 عاماً، أن ترى حفيدتها، في مالاوي، مشيرة في تصريحات صحفية لجريدة “الديلي ميرور” أن مادونا لم تصطحب الطفلة إلى مالاوي منذ تبنيها أبداً، ولم تسمح لها برؤيتها منذ سنوات طويلة دون أن تعرف سبب ذلك.

وأضافت الجدة متوسّلة: “أعاني من آلام شديدة في قلبي، والمرض ينهش جسدي، وأي شيء يمكن أن يحدث في أي وقت، وأريد أن أرى حفيدتي قبل فوات الأوان”.

وقد وافقت مادونا على طلب الجدّة رؤية حفيدتها قبل وفاتها، علماً أنها تعيش في كوخ بسيط من الطين، يبعد 40 ميلاً عن العاصمة المالاوية.

34EB181D00000578-3625265-Madonna_adopted_Mercy_from_an_orphanage_in_Malawi_in_2009-a-44_1465055059356