بترا نيمكوفا تتعثّر في مهرجان “كان” السينمائي

فوشيا – رحاب درويش

تعثّرت عارضة الأزياء التشيكية الشهيرة بترا نيمكوفا، أثناء سيرها على السجادة الحمراء، قبل العرض الخاص للفيلم الإسباني “جولييتا” JULIETA ، الذي ينافس للحصول على جائزة “السعفة الذهبية”، في مهرجان كان السينمائي الدولي، بدورته الـ69 المنعقدة حاليا.

ارتدت العارضة العالمية، التي تبلغ من العمر 36 عاما، فستانا ذا ذيل طويل، وواسع، باللون الفضّي، من تصميم SAFIYAA وخطفت الأنظار بهذه الإطلالة وهي تسير على السجادة الحمراء، قبل أن تتعثّر فجأة وتقع على الأرض، في موقف محرج، أحمر وجهها بعده خجلا، ولكنها استدركت الأمر سريعا من خلال ابتسامة لطيفة ملأت وجهها.

وقد أقيم أمس، الثلاثاء، ثلاث عروض لفيلم  Julieta الذي يتناول مشاكل التفكك الأسري، وتدور أحداثه حول سيدة تدعى “جولييتا” تعيش في العاصمة الإسبانية مدريد مع صديقها لورينزو، ويشارك في بطولة الفيلم أندريا نوجارديه، وإينما جوستا، وروسي دي بالما، ومن إخراج الإسباني ألمودوفار.